الرئيسية / الرياضة / استعدادات جادة لاستقبال بطولة كونتكت لكمال الأجسام

استعدادات جادة لاستقبال بطولة كونتكت لكمال الأجسام

[ad id=”1177″]

كتب عاطف عبدالعزيز

بدأ العد التنازلي لاستقبال أكبر حدث رياضي في لعبة كمال الاجسام حيث ينظم الاتحاد المصري لكمال بطوله كونتكت اوتوتريد كلاسيك لكمال الاجسام والفيزيك ،المقرر اقامتهابمدينة المنصورة في الفترة من ٢٤غسطس المقبل ولمدة يومان 2017 بحضور مكثف لابطال كمال الاجسام الدوليين نظرا للجوائز المجزيه والمغريةويقدر مجموع جوائزها بحوالي 300 الف جنيه مصري، و يحصل بطل ابطال البطوله في كمال الاجسام علي سياره، وهو مالم يحدث من قبل ان تقرر مثل هذه الجوائز في هذه البطولات. وتجري الاستعدادات علي قدم وساق سواء من اتحاد اللعبة والتي أعلنت مسبقا بضرورة اقامة كل البطولات المقبلة في مكان لائق للابطال وكذلك التنظيم الجيد من مسئولي البطولة في استقبالهم واعدادمكان لائق التسخين ومسرح البطولة نظرا أن البطولة الخاصه من ضمن خطة الاتحاد لتحسين الموارد الذاتيه، حيث ان الاتحاد المصري لكمال الاجسام يعاني من قلة الدعم المادي من وزارة الشباب والرياضه.

[ad id=”1177″]

رغم حصول منتخب كمال الاجسام علي الترتيب الاول علي العالم للعديد من الاعوام ،وحصول ابطاله علي ذهبيات بطوله العالم والكثير من البطولات الدوليه الاخيرة . وعلي الجانب الآخر تجري الاستعدادات لمنطقة المنصورة لكمال الاجسام بوضع جدول زمني الاستعدادات النهائية لاستقبال الحدث الفريد من نوعه لاستضافة بطولة كونتكت بالتجهيز الجيد لمكان البطولة وتذليل كافة الصعوبات من أجل راحة الضيوف خاصة أن البطولة سوف تقام علي مدار يومان . وان من المنتظر حضور ضيوف علي مستوي الحدث وعلي رأس القائمة محافظ الإقليم وايضا الدكتور عادل فهيم رئيس الاتحاد المصري والعربي والافريقي ونائب رئيس الاتحاد الدولي لكمال الاجسام والعديد من نجوم اللعبة العالميين امثال الشحات مبروك وأنور العماوي بجانب العديد من المهتميين باللعبة . واعلنت اللجنة المنظمة أن هناك مفاجأت سارة لمتابعي البطولة أو الابطال المشاركين من الشركة الراعية كونتكت سوف تعلن في حفل الافتتاح
[ad id=”1177″]
Facebook Comments

شاهد أيضاً

تهنئه خاصه من القلب وكل عام وانتم بخير …….

نهنئه خاصه من القلب الي جميع القيادات الرياضيه وخاصه زملائي الرياضين والاجهزه الفنيه في مجال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *