الرئيسية / حوادث / عاجل بالاسماء والمحافظات : جوعا وعطشا وفاة 13 مصريا في “صحراء ليبيا” والسبب صادم ..

عاجل بالاسماء والمحافظات : جوعا وعطشا وفاة 13 مصريا في “صحراء ليبيا” والسبب صادم ..

[ad id=”1177″]

ما زال نرى يوم بعد وانهم ارواحهم تذهب هدر حين هروبهم من ماسي الحياة وصعوبة الحال والمحتال في مصر ليفرو الي ليبيا وهل هي حالها اهون مناحيث  نشر المكتب الإعلامى للمتحدث الرسمى للقوات المسلحة الليبية، صباح أمس السبت، صورًا للأوراق الثبوتية التى وجدت بجانب ١٣ جثة لمصريين هاجروا بطريقة غير شرعية، وعثرت عليهم دورية للقوات المسلحة الليبية على مسافة ٣١٠ كيلومترات جنوب غرب «طبرق»، بين منطقتى «الشعبة» و«وادى على».

[ad id=”1177″] وتتضمن قائمة الضحايا، الذين تم دفنهم فى نفس المنطقة، بحسب الأوراق، ٥ أشخاص من محافظة المنيا، هم: «سعيد صالح سعيد محمد مواليد ١٩٨٤، تامر محمد بدوى حافظ مواليد ١٩٨٩، ضاحى عثمان عبدالمجيد عثمان مواليد ١٩٨٧، إبراهيم خليفة أحمد محمد مواليد ١٩٩١، عمرو جمال أحمد سيد مواليد ١٩٩٤».
وتضم كذلك ٣ من أسيوط وهم: «هانى مصطفى عبدالحميد محمود مواليد ١٩٩٤، محمد سعيد سيد سعيد مواليد ١٩٨٨، أبوالحسن أحمد كوكى دكر مواليد ١٩٨٢».
وكشفت الأوراق أيضًا وفاة كل من: «محمد إبراهيم عبدالعاطى شحات مواليد ١٩٨٩ من الدقهلية، محمود عبدالعليم عزوز معوض مواليد ١٩٩٥ من الفيوم، أحمد عاطف سعيد عبدالرحيم مواليد ١٩٩٨ من سوهاج، حسن على أحمد أحمد مواليد ١٩٦٧ من الإسماعلية»، فيما لا يزال إثبات الشخصية الخاصة بالجثة الـ ١٣ مفقودا.

[ad id=”1177″] وذكرت قناة «ليبيا ٢٤» أن دوريات تابعة لكتائب: «٥٠١ و١٠٤ و١٥٩ و١٠٨» وكتيبة «عمر المختار»، وفرع التوجيه المعنوى، وفريق الهلال الأحمر، ومركز الخبرة القضائية والأجهزة الأمنية فى «الجغبوب» انطلقوا إلى مكان تواجد الجثث، وتبين أن بعض المهاجرين توفى بجوار السيارة التى كانت تقلهم، مشيرة إلى أنه تم التعرف عليهم من جوازات سفرهم.

تعطل السيارة فى الصحراء ونفاد الطعام والشراب سبب الموت
قالت مصادر أمنية لـ«الدستور»، إن الـ١٣ عاملًا الذين عثر على جثثهم شبه متحللة فى الصحراء يعملون فى مهنة الزراعة، وساعدهم أحد السماسرة على التسلل للأراضى الليبية للعمل هناك فى مهنة الزراعة فى مقابل رواتب جيدة.
وأضافت المصادر، أن المهاجرين استقلوا سيارة من واحة سيوة فى طريقها إلى وادى جغبوب فى ليبيا بصحبة سيارات أخرى دفع رباعى إلا أن السيارة التى كان يستقلها الـ١٣ عاملًا تعطلت بعد اجتيازها ١٦٠ كيلومترا فى عمق صحراء ليبيا ما تسبب فى وفاتهم بعدما نفد الطعام والشراب بحيازتهم.

شقيق أحد الضحايا: اختفى منذ شهرين بعد أزمة مالية
وقال محمد على أحمد، شقيق المتوفى حسن، مواليد الإسماعيلية، «اختفى شقيقى منذ أكثر من شهرين، بعدما تعرض لأزمات مالية كبيرة، وعلى إثر ذلك جمع مبالغ مالية قبل اختفائه، دون معرفة سبب جمعه هذه الأموال».
وأضاف «كان حسن مشغولًا بالسفر بسبب غلاء المعيشة، حيث كان يتطلع لتأمين مستقبل ابنه وبناته الأربع»، مشيرًا إلى أنهم علموا بخبر وفاته صباح أمس السبت.
ولفت إلى أنه فى أيامه الأخيرة كان دائم الجلوس مع ٣ أشخاص، اختفوا معه فى نفس التوقيت، ومن المرجح أن يكونوا سافروا معه.

ابن عم متوفى طلخا: انقطعت أخباره عنا بعد 4 أيام من السفر
خيم الحزن على أهالى قرية ميت زنفر التابعة لمركز طلخا فى محافظة الدقهلية بعد ورود نبأ العثور على جثة محمد إبراهيم عبدالعاطى الشحات، ٢٨ سنة.
وقال تامر مرزوق، ابن عم المتوفى، «قرر محمد السفر إلى ليبيا بعد عيد الفطر بـ٣ أيام، وانقطعت أخباره بعد ٤ أيام من سفره، ومنذ ذلك الوقت ترددت الشائعات بأنه تم القبض عليه من قبل الجيش أو القبائل الليبية وبعدما تواصلنا مع وزارة الخارجية وصلنا نبأ وفاته»، مشيرًا إلى أنه هو الابن الوحيد لأبيه.
[ad id=”1177″] أهالى أسيوط: لم نتلق تأكيدا رسميا بوفاة أبنائنا
فى أسيوط، أكد الأهالى أنهم لم يتلقوا تأكيدات رسمية من المحافظة بصحة ما تم نشره من أسماء المتوفين الـ١٣. وفى مركز ديروط، قال أهالى ٣ متوفين إنهم لم يتلقوا أى معلومة من الجهاز التنفيذى ينفى صحة الأخبار أو يثبتها. وقال أشرف كمال من أهالى قرية بويط فى مركز ديروط، إن أهالى الشاب محمد سعيد، علموا بوفاته من الأنباء الواردة عبر مواقع التواصل الاجتماعى ولم يصلهم تأكيد رسمى، مشيرًا إلى أن الشاب سافر للبحث عن لقمة عيش نظرًا لضيق فرص العمل فى المحافظة، ولمساعدة أهله فى مواجهة صعوبات الحياة.

ضحية بالمنيا يلحق بابن خاله فى مصير الموت المجانى
شهدت قرية السوبى التابعة للوحدة المحلية لقرية منقطين بمركز سمالوط شمال المنيا حالة من الحزن بعد ورود نبأ وفاة تامر محمد بدوى، ٢٨ سنة، ضمن الـ١٣ عاملًا.

[ad id=”1177″] وقال حمدى محمد، ابن خال المتوفى، إن تامر متزوج ويعول طفلين، الأكبر عمره ٣ سنوات، والأصغر عمره عام، وسافر إلى ليبيا بميكروباص عبر الدروب الصحراوية بعد عيد الفطر مباشرة، مشيرًا إلى أنهم لم يعلموا عنه شيئا إلى أن ورد خبر وفاته.
وأضاف أن هذه ليست الواقعة الأولى فى العائلة حيث سبقه ابن خاله الذى توفى فى ٥ يوليو الماضى. من جهته، أكد حاتم رسلان، رئيس رابطة القبائل العربية بالمنيا والفيوم، أن هناك اتصالات تجرى مع وزارة الخارجية والقبائل الليبية لمعرفة أسماء جميع المتوفين.

الخارجية: تحذيرات السفر مستمرة
قال السفير خالد رزق، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين فى الخارج، إن وزارة الخارجية تصدر تحذيرات دائمة للمصريين من السفر لليبيا، مشيرًا إلى أنه لم يصدر أى تعديل بشأن هذه التحذيرات لعدم تغير الوضع على الأرض والمصنف بشديد الخطورة.

[ad id=”1177″]

Facebook Comments

شاهد أيضاً

مقابر ميت الخولي مرتع المدمنين وتجار المخدرات بالزرقا-دمياط

مقابر ميت الخولي مرتع المدمنين وتجار المخدرات بالزرقا-دمياط تنشر لكم عدسة موقع وجريدة الجمهورية اليوم  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *