الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

وزير الصحة يوجه بتوفير أطراف صناعية للمصابين من الأشقاء الفلسطينيين

- Advertisement -

 

 

متابعة /سيد زعزوع 

 

 

تفقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، يرافقه اللواء محمد عبدالفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، صباح اليوم السبت، مستشفى بئر العبد النموذجي، للاطمئنان على مستوى الخدمات المقدمة للمصابين من الأشقاء الفلسطنيين، وذلك في مستهل زيارة الوزير لمحافظة شمال سيناء.

 

يأتي ذلك في إطار توجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، بمتابعة الخدمات الطبية والإسعافية، والاطمئنان على مدى توافر الأدوية والمستلزمات وأكياس الدم، تزامنا مع تداعيات الأحداث في قطاع “غزة”، ووصول المصابين من الأشقاء الفلسطينيين عبر معبر رفح البري.

 

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزير تحدث مع المصابين، واطمئن على حالاتهم الصحية، ومدى توافر جميع احتياجاتهم، موجها بتقديم كل سبل الدعم الطبي للمصابين حتى تماثلهم للشفاء.

 

وأشار «عبدالغفار» أن المصابين من الأشقاء الفلسطنيين وجهوا الشكر لمصر وقيادتها وشعبها، واطقمها الطبية، لحسن الاستقبال وتوفير أعلى مستوى من الرعاية الصحية لهم ولأسرهم.

 

وأكد «عبدالغفار» خضوع 5 حالات لعمليات جراحية دقيقة في مختلف التخصصات، مابين ( استكشاف جراحي وصدري، وكسور، وفقدان أطراف).

 

ونوه «عبدالغفار» إلى أن الوزير شدد على توفير أطراف صناعية للمصابين، وأن يتم عمل مناظرة لجميع الحالات، وإجراء العمليات الجراحية المطلوبة فورا وفقا للحالة، مشيرا إلى استمرار التنسيق مع كافة الجهات المعنية لاستقبال المصابين وتقديم أفضل الخدمات الطبية والعلاجية اللازمة لهم.

 

 

ونوه المتحدث الرسمي، إلى أن إحدى الحالات المصابة طالبت الوزير بنقل أحد أقربها من مستشفى العريش إلى مستشفي بئر العبد، حتى تكون بجوارها وتطمئن عليها، ووافق الوزير فورا على طلبها، ووجه بضرورة تكثيف خدمات الدعم النفسي للناجين والناجيات.

 

رافق الوزير خلال الجولة، الدكتور عمرو قنديل مساعد وزير الصحة والسكان لشؤون الطب الوقائي، والدكتور محمد الطيب مساعد وزير الصحة والسكان للحوكمة والشئون الفنية، والدكتور أحمد سعفان رئيس قطاع الطب العلاجي، والدكتور طارق شوكة وكيل وزارة الصحة والسكان في شمال سيناء.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق