الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

متهم بقتل شقيقيه بدسوق: أخويا ظن في إقامتي علاقة مع زوجته وكان عاوز يقتلني

- Advertisement -

متهم بقتل شقيقيه بدسوق: أخويا ظن في إقامتي علاقة مع زوجته وكان عاوز يقتلني

 

سافر«أيمن م. ف.» للخارج منذ فترة، ثم تلقى معلومة من أحد الأشخاص تفيد بأن زوجته على «علاقة غير شرعية» مع شقيقه «شريف»، فصمم على الرجوع من السفر، واصطحب معه شقيقه الثالث «محمد»، وذهبا معاً إلى منزل المتهم، حيث نشبت مشاجرة بينهم، انتهت بمقتل اثنين منهم، وفر الثالث هارباً، قبل أن يقوم بتسليم نفسه للشرطة.

 

أدلى «شريف» باعترافات تفصيلية حول الواقعة، أمام النيابة بدسوق، في محافظة كفر الشيخ، مؤكداً أنه كان يخشى أن يقوم شقيقه «أيمن» بقتله، وأنه لم يكن يقصد قتل شقيقيه، فأمرت النيابة بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق، وسرعة استجواب زوجته التي أصيبت في الواقعة، وتخضع للعلاج بالمستشفى، حاتى تحسن حالتها الصحية.

 

وقال المتهم، خلال التحقيقات: «أيمن كان وصله

 

معلومة إني على علاقة غير شرعية بمراته، ففوجئت بيه بيكلمني من خارج مصر ويهددني، وقال إنه نازل يقتلني، ولما عرفت أنه ومحمد أخويا جايين على بيتي، جبت بنزين ودلقته في الأرضية، وبعدين حصلت خناقة بينا، وولعت في البنزين، مكنتش عاوز أموتهم، ومراتي اتصابت معاهم».

 

وأضاف: «أيمن كان الشر بيطق من عينيه، وجاب أنبوبة غاز من المطبخ، وحاول يضربني بيها، ولما اتصابوا أنا جريت مشيت، وهما اتنقلوا للمستشفى، وعرفت إن محمد مات قبل ما ينقلوه إسكندرية، وبعدين نقلوا أيمن مستشفى في إسكندرية، ومراتي لسه في المستشفى، وعرفت إن أيمن مات، فقلت أروح أسلم نفسي واعترف باللي حصل».

 

وكانت قرية «إبطو»، التابعة لمركز دسوق، قد شهدت تفاصيل الواقعة المأساوية أمس الأول الثلاثاء، نتيجة مشاجرة بين شقيقين باستخدام «اسطوانات البوتاجاز»، في وجود شقيقهما

 

الثالث، مما أدى إلى مصرع اثنين منهم، وإصابة الآخر وزوجته بحروق.

 

انتقلت قوة أمنية إلى مكان المشاجرة، وتبين نشوبها بين شقيقين، أقدم كلاهما على إضرام النيران في الآخر باسطوانات البوتاجاز، داخل شقة أحدهما، بحضور شقيقهما الأكبر، وتبين من التحقيقات أن مشاجرة نشبت بين «أيمن م. ف.»، 33 سنة، وشقيقه «شريف»، بسبب خلافات بينهما، أثناء تواجدهما في شقة الثاني، بحضور شقيقهما الأكبر«محمد».

 

ونتج عن الواقعة إصابة «محمد» ووفاته متأثراً بإصابته فور وصوله للمستشفى، كما توفى «أيمن» هو الآخر بعد إصابته بحروق متعددة، بينما فر«شريف» هارباً، كما أصيبت زوجته «نعيمة ع. ف.»، 42 سنة، التي تم نقلها هي الأخرى إلى مستشفى دسوق العام.

 

وقال مصدر طبي إن «محمد»، وصل المستشفى مصاباً بحروق من الدرجة الثالثة بالوجه والذراعين والصدر والساقين، بنسبة 72%، واستدعى علاجه تحويله إلى مستشفى الإسكندرية الجامعي، وأثناء تجهيزه لفظ أنفاسه الآخيرة، إثر توقف مفاجئ في عضلة القلب والتنفس، وجرى إخضاعه لإنعاش قلبي ورئوي دون استجابة.

 

وأضاف أن «أيمن» أصيب بحرق كامل في الوجه والرقبة والصدر والبطن والساقين والأطراف العليا والسفلية، ونسبة حروقه 100%، وكانت حالته العامة سيئة، وجرى تحويله إلى مستشفى الإسكندرية الجامعي، ولكنه توفى بعد قليل من وصوله المستشفى، فيما أصيبت زوجة الثالث

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق