الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

بريطانيا أول دولة تطرح اللقاح…مدير “فايزر”: لقاحنا آمن “والدليل والدتي”

- Advertisement -

سها جادالله…

ردََا على حملة الانتقادات التي تعرضت لها بريطانيا كونها أول الدول التي منحت الضوء الأخضر للقاح فيروس كورونا الذي أنتجته شركتا “فايزر” و”بايونتيك”، خرج أحد مسؤولي “فايزر” عن صمته، مؤكدا أنه “لا يطيق الانتظار” حتى تحصل والدته على اللقاح.

وقالت الحكومة البريطانية اليوم الأحد إن بريطانيا تستعد لتصبح أول دولة تطرح لقاح شركتي فايزر وبيونتك لكورونا هذا الأسبوع ليكون متاحا في المشافي قبل توزيعه على عيادات الأطباء.

ومن المقرر إعطاء الجرعات الأولى يوم الثلاثاء مع إعطاء هيئة الصحة العامة أولوية قصوى لتطعيم من تجاوزت أعمارهم 80 عاما والعاملين في مجال الرعاية الصحية وموظفي دور الرعاية ونزلائها.

وفي المجمل طلبت بريطانيا 40 مليون جرعة وهو ما يكفي لتطعيم 20 مليون نسمة في الدولة التي يبلغ عدد سكانها 67 مليون نسمة.

وأعطت بريطانيا الموافقة على الاستخدام الطارئ للقاح الذي طورته شركتا فايزر وبيونتيك الأسبوع الماضي، لتتصدرا السباق العالمي لبدء برنامج التطعيم الجماعي الأكثر أهمية في التاريخ.

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت المملكة المتحدة أنها تستعد لطرح لقاح “كوفيد-19” هذا الأسبوع، مما يجعل اللقاح متاحا في البداية في المستشفيات قبل توزيع المخزونات على عيادات الأطباء.

ومن المقرر إعطاء الجرعات الأولى، الثلاثاء، مع إعطاء هيئة الصحة العامة أولوية قصوى لتطعيم لمن تجاوزت أعمارهم 80 عاما والعاملين في مجال الرعاية الصحية وموظفي دور الرعاية والمقيمين.

والسبت، قال المدير التنفيذي لـ”فايزر” في المملكة المتحدة، بين أوزبورن، إنه “واثق جدا” في أمان اللقاح، لدرجة أنه “مستعد لأخذه اليوم وإعطائه لوالدته في أقرب وقت ممكن

وقالت وزارة الصحة إن الجرعات الأولية التي وصلت من بلجيكا يتم تخزينها في مواقع آمنة في جميع أنحاء البلاد حيث سيتم فحص جودتها.

ويستلزم لقاح فايزر وبيونتك متطلبات تخزين مرهقة حيث يجب حفظه في درجة حرارة تبلغ 70 درجة مئوية تحت الصفر وتدوم خمسة أيام فقط في المبرد العادي.

لهذا السبب، قالت وزارة الصحة إن اللقاح سيعطى أولا في 50 مستشفى وإن تذويب اللقاح وإعداده للاستخدام يستغرق بضع ساعات.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق