الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

حبس المحامي المتهم بالتعدي على ضابط شرطة بالمنصورة عاما

- Advertisement -

خالد الرزاز ..

قضت اليوم الأحد محكمة جنح أول المنصورة بحبس محمد عبد المولى المحامى المتهم بواقعة سحل ضابط شرطة ضابط شرطة والتعدى عليه أثناء تواجده في كمين لمتابعة تنفيذ قرار حظر التجول عاما، وكفالة ٢٠٠٠ جنيه .

وكانت المحكمة قد استمعت يوم الأحد الماضي لمرافعة هيئة الدفاع عن المتهم والذين طالبوا بإخلاء سبيله لانتفاء مبررات الحبس الاحتياطي، ولعدم وجود واقعة لكسر الكمين، حيث قررت إخلاء سبيله وتحديد جلسة اليوم 14 يونيو للنطق بالحكم.

وكانت نيابة أول المنصورة قررت حبس محام 15 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيقات؛ لتعديه على موظف عمومي ومقاومته بالقوة والعنف أثناء تأدية وظيفته وبسبب تأديتها، وقد نشأ عن هذا التعدي والمقاومة جروح بالمجني عليه ومخالفة المتهم قرار رئيس مجلس الوزراء بحظر الانتقال والتحرك على جميع الطرق خلال الفترة المقررة.

- Advertisement -

وتعود الواقعة عندما تلقى وكان اللواء فاضل عمار مدير أمن الدقهلية شهر مايو الماضى إخطارا من اللواء سيد سلطان مدير المباحث الجنائية ببلاغ كمين بدائرة قسم أول المنصورة، باقتحام محامي له ودهسه لضابط شرطة بالكمين عقب استيقافه لاختراقه حظر التجوال مما تسبب في إصابة الضابط وهروب المحامي وتم نقل الضابط لمستشفى المنصورة العام للعلاج وتبين إصابته بجرح قطعي في الرأس، وآخر بالوجه، وسحجات وكدمات بأنحاء متفرقة بالجسم، نتيجة اصطدام السيارة به وسقوطه على الأرض.

ولأهمية الواقعة شكل مدير المباحث فريق بحث وجري عمل كمائن ثابتة ومتحركة وتم ضبط المحامي ويدعى محمد عبد المولى 44 سنة، محامي حر، وتحرر محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة للتحقيق.

كما استمعت النيابة لأقوال الملازم اول كريم محمد عرفة، معاون مباحث قسم أول المنصورة، والذي تعرض لواقعة الدهس، وشهود الواقعة، كما قدمت مباحث الدقهلية فيديو من كاميرات المراقبة بالمكان تظهر فيها واقعة الدهس وظهر بالفيديو سيارة مسرعة تصطدم بشخص وتلقيه على الأرض على مسافة بعيدة ثم يتدحرج عدة مرات بسبب شدة الاصطدام.

وأكد شهود العيان أن المحامي رفض تسليم رخصه للكمين بحجة أنه محامي ولا ينطبق عليه قرار حظر التجوال وأبرز لهم الكارنيه، إلا أن أفراد الكمين أكدوا له أن القرار لم يتسثني المحامين من الحظر، وطلبوا منه أن يقف جانبا فبدأ في تصوير الكمين بتليفونه المحمول وهو يهددهم بمحاسباتهم على سحب رخصه وتركهم آخرين بدون اتخاذ إجراءات مشيرين الى أن الأمور بدأت تتوتر، وحاول الضباط اخذ التليفون لمسح الفيديو الذي تم تصويره، وفوجئ بركوب المحامي لسيارته وانطلق بها بسرعة فتشبس الضابط بالباب مما تسبب في دهسة عندما حاول إيقافه.

وكان المحامي قد أدلى بأقواله ونفى الواقعة، مؤكدا تعرضه للإهانة من ضباط وأفراد الكمين رغم إبرازه لكارنيه المحاماة، وأنه أصيب بكدمة في صدره وقطع قميصه بعد أن حاول الضابط إخراجه من السيارة

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق