الرئيسية / عاجل / ما بعد “براءة مبارك” شخصيات عامة تطالب برد شرف له وآخرين يطالبون بتكريمه

ما بعد “براءة مبارك” شخصيات عامة تطالب برد شرف له وآخرين يطالبون بتكريمه

تعد “قضية القرن” والتي كان مبارك متهماً فيها، هي القضية الوحيدة التي وافقت خلالها محكمة النقض لأول مرة على مدار تاريخها، في الخروج بجلساتها من دار القضاء العالي إلى أكاديمية الشرطة، نظراً للطبيعة الأمنية التي تمكن قوات الأمن من فرض سيطرتها بشكل جيد هناك.

حيث أصدرت محكمة النقض حكماً نهائياً ببراءة الرئيس المخلوع  محمد حسني مبارك من تهمة القتل العمد للمتظاهرين السلميين إبان ثورة 25 يناير، ذلك الحكم الذي يعد نهائياً ونافذاً بحد ذاته وغير قابل للطعن.

وبعد حكم براءة مبارك، إنطلقت العديد من الدعاوى التي اطلقها شخصيات عامة وإعلاميون عبر شاشات التليفزيون، والذين طالبوا بضرورة تكريم الرئيس الأسبق حسني مبارك ورد كرامته بعد 6 سنوات من المحاكمة.

طلعت زكريا يطالب برد كرامة مبارك

أجرى الفنان طلعت زكريا مداخلة هاتفية مع برنامج “إنفراد” الذي تذيعه قناة العاصمة ويقدمه الإعلامي سعيد حساسين، وعلق خلالها على حكم براءة مبارك مؤكداً أنه كان يتوقعه متسائلاً في ذات الوقت “بس ليه العذاب ده 6 سنين”.

وقال طلعت زكريا أيضاً “المفروض نروح نبوس إيديه ونقول له آسفين ياريس”، موضحاً أن دور الحكومة والشعب في مصر الآن يقتضي ان ينصب حول رد كرامة مبارك إليه بعد إهانته على مدار 6 سنوات متتالية على حسب وصفه.

مرتضى منصور يطالب بتكريم حسني مبارك

اجرى مرتضى منصور هو الآخر مداخلة هاتفية مع البرنامج ذاته، قال خلالها أن الرئيس الأسبق حسني مبارك لم يقم بإرتكاب أية جرائم ولم يقم بالتحريض على قتل المتظاهرين كما يدعي البعض، مطالباً بأن يتم تكريمه نظراً لكونه أحد أبطال حرب أكتوبر، بالإضافة لإعادة رفع إسمه على محة المترو مجدداً.

تامر أمين يطالب برفع قضية رد شرف لمبارك

الإعلامي تامر أمين مقدم برنامج الحياة اليوم دعى إلى رفع قضية رد شرف لصالح حسني مبارك، وذلك بعد صدور الحكم النهائي بتبرئته من تهمة قتل المتظاهرين، مضيفاً أن الرئيس الأسبق كان وسيظل رمزاً مشرفاً للعسكرية المصرية.

 
Facebook Comments

شاهد أيضاً

وزير التنمية المحلية صوتك مسموع مبادرة حققت الهدف

متابعة / لولو موسى فى إطار تنفيذ توجيهات السيد رئيس الجمهورية للحكومة ببذل أقصى الجهود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *