الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

محافظ الغربية يفتتح عيادات الدكتور أحمد أبو إسماعيل الخيرية بسمنود

- Advertisement -

خالد الرزاز..

افتتح الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، مساء اليوم، عيادات مؤسسة الدكتور أحمد أبو إسماعيل التخصصية، بحضور الدكتور محمود ذكي رئيس جامعة طنطا، الدكتور أحمد عطا نائب المحافظ، النائبة ليلى أبو إسماعيل عضو مجلس النواب، الدكتور عبد السند يمامة رئيس حزب الوفد، الدكتور أسامة بلبل وكيل وزارة الصحة بالغربية والأستاذ إسلام النجار رئيس مركز ومدينة سمنود.

وتفقد محافظ الغربية ومرافقيه أقسام العيادات الخيرية والتي تضم تخصصات (معمل تحاليل، أطفال، باطنه، أسنان، نساء وتوليد، جراحه عامة، نفسية وعصبيه، أنف وإذن، جلدية، عظام، رمد).

وأشاد المحافظ بمجهودات مديرية الشؤون الصحية، وتعاونها المثمر مع منظمات المجتمع المدني لتقديم كافة أوجه الدعم والمساندة للقطاع الطبي بالمحافظة بما ينعكس على الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية والعلاجية المقدمة للمرضى.

وأكد رحمي على الدور الهام والحيوي لمؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية في تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين والعمل جنباً إلى جنب مع الجهاز التنفيذي للتيسير عن المواطنين وتوفير احتياجاتهم من خلال تقديم الدعم للأسر الأولى بالرعاية والأكثر احتياجاً.

ومن جانبه أشاد الدكتور محمود ذكي رئيس الجامعة، بهذا العمل الخيري، مشيراً إلى اتفاق الجامعة والمؤسسة لتوقيع بروتوكول لتنفيذ قوافل طبية وبيطرية وزراعية ومشاريع صغيرة لأهالي سمنود والقرى المجاورة كذلك تحويل مرضى الأورام إلى مستشفى الجامعة.

وفي السياق ذاته أوضحت النائبة ليلي أبو إسماعيل، أنه تم  تطوير المبنى  وتزويده بجميع الأجهزة الطبية الحديثة من غرفة أسنان حديثة، عيادة لفحص أمراض العيون، جهاز متطور OCT لفحص الشبكية، معمل للتحاليل الطبية، عيادة لأمراض القلب وكذلك عيادات للنساء والأطفال بجميع تخصصاته.

واختتم اللقاء بأهداء درع حزب الوفد من الدكتور عبد السند يمامة إلى محافظ الغربية كما أهدى القمص بيشوي كاهن كنيسة السيدة العذراء بسمنود لوحة تذكارية تحمل آيات قرانية إلى المحافظ.

يذكر أن هذا المبنى الطبي قام بإنشائه الدكتور أحمد أبو إسماعيل وزير المالية الأسبق، على نفقته الخاصة على أرض الأوقاف بجوار جامع سيدي سلامة الأثرى، ليوفر الخدمة الطبية والعلاجية لأهالي مركز ومدينة سمنود.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق