الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

أغرب واقعة في مصر.. جثة تغادر المقبرة وتعود بعد 24 ساعة

- Advertisement -

أغرب واقعة في مصر.. جثة تغادر المقبرة وتعود بعد 24 ساعة

 

حالة من الجدل تسببت فيها قضية اختفاء جثمان أحد الرجال بدائرة مركز الشرطة الفشن في محافظة بني سويف في ظروف غامضة.

 

وقال أبناء المتوفي في تصريحات صحفية إن جثمان والدهم عاد من جديد إلى مقبرته، وذلك بعد 24 ساعة من الاختفاء، حيث تم عقد جلسة صلح بين أبناء المتوفي والعاملين في المقبرة.

 

وفتحت نيابة الفشن، بإشراف المستشار طارق جلال المحامي العام لنيابات بني سويف، في وقت سابق، تحقيقات موسعة في واقعة اختفاء جثة من مقابر قرية «العجرة» بدائرة مركز الفشن، وطلبت تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وظروفها وملابساتها.

 

وقال «حسين أبو الحسن الفخراني»، أحد أبناء صاحب الجثة المختفية من المقبرة، اليوم الثلاثاء، إن جثة والدهم عادت إلى المقبرة الخاصة بهم، بعد عقد جلسة صلح مع «التُرَّبية» العاملين بالمقابر، بحضور الأجهزة الأمنية وعدد من القيادات الشعبية بمركز الفشن، جنوب محافظة بني سويف.

 

وتقدم 4 أشقاء ببلاغ إلى مركز الشرطة، باكتشافهم عدم وجود جثة والدهم المدفونة منذ عامين في مقبرة الأسرة بقرية «العجرة»، دائرة المركز، ونقلها إلى مقبرة أخرى لا يعلمون مكانها، وتابعوا في بلاغهم إنه كان هناك خلاف على مقبرة جديدة، وتم عقد جلسة صلح لإنهاء هذا الخلاف، حيث تم إعادة الجثة إلى مكانها الطبيعي، الأمر الذي اعتبره ابن صاحب الجثة أنه «خلاف بسيط وانتهى».

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق