الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

بالتفاصيل.. أهم تصريحات الدكتور طارق شوقي فى المؤتمر الصحفى

- Advertisement -

كتب.. احمد عبدالحميد
_ أولادنا وسلامتهم فى المقام الاول والمعلمين وكل الشعب المصري
_ نحافظ على المنظومة التعليمية والحفاظ على العام الدراسي فى ظل الجائحة الثانية لفيروس كورونا
– تعديل الخريطة الزمنية لاستمرار العام الدراسي، لتصبح الامتحانات الخاصة بالتيرم الاول بعد 20 فبراير واستغلال الفترة الحالية فى استكمال المحتوى الدراسي
– عدم ذهاب الطلاب إلى المدارس بجميع أنواعها وأيضًا الجامعات
– الحضور يتوقف من 2 يناير حتى إنتهاء اجازة منتصف العام
– سيظل التعلم عن بعد والاعتماد على مصادر التعلم لاستكمال المحتوى الدراسي بدون محذوفات لمصلحة الاولاد
– الوزارة سوف تساعد الطلاف فى الفترة المقبلة لاستكمال المحتوى الدراسي
– اجازة منتصف العام من 16 يناير حتى 20 فبراير
– أى مدارس أوجه لهم :« مفيش أولاد تنزل المدرسة نهائيًا ولا إمتحانات»
– تأجيل الامتحانات ليس تعطيل للدراسة وندعو أولياء الامور بمساعدة أولادهم لانتهاء المحتوى الدراسي
– المصادر المتوفرة لمساعدة الطلاب فى التعلم عن بعد هى القنوات التعليمية وأبرزها قناة مدرستنا، منصات أخرى على الانترنت منها منصة «ذاكر وأدمودو» هناك منصة إضافية للشهادة الاعدادية وهى «حصص مصر»
– فى المرحلة الثانوية الطلاب معهم التابلت وقناة «مدرستنا 2» تقدم لهم شرح كامل المحتوى الدراسي
– نستكمل المناهج دون محذوفات
– ننشر كل أسبوع جداول لقنوات مدرستنا (1) تفيد من الصف الرابع الابتدائي حتى الشهادة الاعدادية
– أناشد الطلاب بالدخول على المنصات الالكترونية وقنوات «مدرستنا 1 و2»
– تم عمل مكتبة إضافية تسمي «حصص مصر» وهى تساعد الطلاب فى فهم اسئلة التقييم الجديدة للمرحلة الثانوية
– من كى جى 1 حتى الصف الثالث الابتدائي لا يوجد امتحانات
– أما من الصف الرابع حتى الثانوية نناشد الطلاب باستكمال العام الدراسي من المنزل
– نعمل على تفادى فترة الذروة
– نأمل أن الاحوال تكون أفضل
– هناك تقدير موقف بعد إنتهاء إجازة منتصف العام
– علينا الالتزام بتعليمات الدولة
– نحاول انقاذ العام الدراسي والطلاب أيضًا
– على أولياء الامور توجيه الطلاب للمنصات الالكترونية
– الله يجعل هذا العام عام سعيد وتزول هذه الغمة

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق