الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

بروتوكول تعاون بين جامعة الفيوم والهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار

- Advertisement -

متابعة / سناء السقيري -الفيوم
وقع كلٌّ من الأستاذ الدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم والدكتور عاشور العمري رئيس الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار بروتوكول تعاون بين جامعة الفيوم والهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار وذلك اليوم الأربعاء ٢٠٢٠/١١/١٨
بحضور الأستاذ الدكتور خالد عطا الله نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والأستاذ الدكتور آمال ربيع مدير مشروع التنور المجتمعي بالجامعة والسادة مستشاري رئيس الجامعة والأستاذ سعد سيد أمين مدير فرع الهيئة القومية لمحو الأمية وتعليم الكبار بالفيوم.
أكد أ.د أحمد جابر شديد أنه إيمانًا بدور جامعة الفيوم بكل كلياتها وقطاعاتها ومراكزها البحثية بضرورة المشاركة في خدمة المجتمع وتنمية البيئة من خلال المساهمة في القضايا القومية وعلى رأسها قضية الأمية لما تمثله من خطر حقيقي على نمو وتطور المجتمع المصري قامت جامعة الفيوم بتوقيع بروتوكول تعاون مع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار لبدء تنفيذ تجربة رائدة لمحو الأمية في محافظة الفيوم.
وأضاف سيادته أن جامعة الفيوم ستشارك من خلال أساتذتها وطلابها فى مشروع محو الأمية عن طريق عقد عدد من الدورات التدريبية لطلاب الجامعة لتدريب ورفع كفاءة طلابها المشاركين بالمشروع في مجال محو الأمية، وأيضًا مجال الاتصال الفعال مع الكبار، وكذلك إنشاء لجنة تنسيقية لإدارة ومتابعة جميع مراحل المشروع.
وقال الدكتور عاشور العمري إن الدولة تسعى بشكل قوي لمحو أمية أكبر عدد ممكن من الأميين كهدف رئيس لاستراتيجية الدولة المصرية ٢٠٢٠/٢٠٣٠
وفي هذا السياق تسعى الدولة بكافة مؤسساتها التنفيذية والتعليمية والبحثية وأيضًا مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية لتنفيذ حملة قومية لمحو الأمية وتعليم الكبار، مشيرًا إلى أن تجربة مشاركة الجامعات المصرية في محو الأمية هي من أنجح تجارب المشاركة المؤسسية.
وأشار الأستاذ الدكتور خالد عطا الله أن جامعة الفيوم قد بدأت بالفعل في عقد عدد من الندوات التعريفية والدورات التدريبية في عدد من كليات الجامعة لأعضاء هيئة التدريس والطلاب على التقنيات الحديثة لمحو الامية وتعليم الكبار مؤكدًا على ضرورة ربط عملية محو الأمية بتعليم بعض الحرف اليدوية للمتعلمين ومشاركة المؤسسات المالية المختلفة في دعم وتمويل مشروعات صغيرة

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق