الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

تعرف علي اسرار في حياة الإعلامية اللبنانية استير يونان

- Advertisement -

جمال البرنس .
اعتزلت الفن وتبرعت بثروتها وهجرت وطنها بحثا عن الحلم ..
من جديد وبعد غياب دام لأكثر من ثلاث سنوات ، تعود مجددا إلى القاهرة خفيفة الظل جميلة الروح الاعلامية المتميزة استير حاملة في جعبتها أخبار مثيرة
من التمثيل والغناء الي الإذاعة والترانيم ترى ما سر هذا التحول ؟ والقرار المفاجئ بالانضمام إلي فريق تسبيح ؟
_بالحقيقة بعد اخر عمل فني لي قبل ثلاث سنوات تقريبا قررت أن اتفرغ لعملي كمقدمة للبرامج الاذاعية فقط
أما عن قرار انضمامي للفهريق فليس بمفاجئ بل كانت خطوة تلقائية تسبقها عدة خطوات وقرارات كانت نقطة تحول بحياتي ومن الطبيعي أن اوظف مواهبي الصوتية فى الغناء ولاكن بشكل مختلف
_ هل لنا أن نعرف تلك الخطوات وما الدافع وراء اتخاذها ؟
بالتأكيد أولى هذه الخطوات قراري بالتبرع بكل ممتلكاتي يليه قرار اعتزالى الفن والاكتفاء بعملى كمذيعه
_هل هناك حدث ما في حياتك كان سببا في ذلك التحول ؟
_ نعم بالتأكيد في حدث كبير صار بحياتي جعلني أتوقف عنده كثيرا ولن أمرره مرور الكرام
_ وما هذا الحدث؟
باختصار عرفت ما يجب أن اكون عليه وأدركت أن رسالتي لا تقتصر على كوني فنانه او اعلامية او حتى أم بل هناك رسالة اخرى لابد أن أؤديها
– الأهل والاحبة والوطن .لا اعتقد ان هناك اهم من عائلتك ووطنك يستحق أن تضحي بهم لاجله ؟
_ حقا ما لازم تعتقد بل لابد أن تكون على يقين بأن هناك الاهم هناك الافضل هناك الله .
سؤال اخير من هو عرابك ومن ذلك المجهول الذي يقف خلف محبتك ونموك الروحي ؟
الخوري بولس عدلي هو من أخذ بيدي وثبت قدمي على اول درجه او سلمة كما تقولون بلمصري وكان صاحب الفضل بولادتى الجديده حتى اصبحت استير التى ترونها الآن وابدا ما بنسى بي وحبيبي ومرشدى ( رالف طنجر ) كل المحبة والامتنان على محبتكن
ماذا تقصدين بالولادة الجديده؟
_ كونك تحب الله اكتر من أي شي حتى نفسك وولادك وتقرر تسلك طريقه وتجتهد لان تكون كما يريد الله هى بحد ذاتها ولاده جديدة

- Advertisement -

س_ممكن تخبرينا ما هو الحدث الذي كان وراء ذلك التحول في شخصيتك ؟
– حقيقة هي عدة احداث وليس حدث واحد اولها الأحداث التى مرت بها سوريا بتعرف اني كنت مقيمة بسوريا كوني كنت متزوجه من سوري بهيداك الوقت وبطبيعة الحال كنت اعمل كمراسلة لاحدي المحطات التليفزيونية وكان علي أن اغطي جميع مستجدات احداث الثورة ولاكن من خلال عملي تعرضت لمخاطر كثيرة ولاكن الله نجاني في الوقت يلي كنت عمشوف زملائي عم يموتوا قدام عيوني، هالشي هز مشاعرى واثر فيني بالسلب وجعلني أفكر كثيرا واتساءل(ثم ماذا؟) انا شخصية عنيدة اصريت على العمل تحت تحت اصوات الرصاص ورائحه البارود حتى تأزمت الاوضاع وكان زوجي صاحب قرار مغادرتنا
س_كونك تترك وطن وذكريات وتودع أحبة وجيران ورفقة إلى اجل غير مسمي هيدا بحد ذاته معاناة نفسية
س_كيف استطاعت الاعلامية استير يونان ان تعيش في بلاد المهجر متخلية عن وطنها الام لبنان؟
– أولا انا ولا مرة غادرت فيها لبنان كان بقرار بلعكس في كل مغادراتي القصيرة كانت دموعي تسبق وداعي..انا ما تخليت ولا بتخلا عن وطني لكن لبنان خاض احداث وحروب كثيرة اضطر شعبها للشتات في بلاد المهجر وبطبيعة الحال عائلتي متلها متل باقي العائلات تهجرت بالإضافة إلى طبيعة عمل والدى كدبلوماسي كان كثير التنقل و غالبا ما كنا نتنقل معه
س_مشوارك وتاريخك الفني كيف لك أن تضحي به ؟
يا خي الانسان بيوصل لمرحلة من الاشباع بكل شي الفن رسالة مهمة بالتأكيد لكن بالنسبة لي لقد اكتفييييت بعملى كمقدمة برامج
س_الاعلامية الجميلة استير اين قلبك من الحب ؟
هههههههه ما الحب الا للحبيب الاول اخبرك شي انا معروف عني مبقدر عيش بلا حب انا نفسي ( حالة من الحب) بحب الحياة بحب رفقاتي وجيراني بحب كل حدا بحبني
س_ ماذا تقولي للرجل الذي يسكن قلبك؟
بقلو حبيبي خدها ومنى ليك …غالى واقرب م الوريد.. حالتي تتشخص جنون..بيقلولي انا فيك مريض .. ما لاقيت الطبطبة
س- مين مطربك المفضل؟
الفنان حسين الجسمي بوجهلوا تحية
الاعلامية المتميزة استير سعدنا بالحوار معك؟
مرسي لئلك انا أكثر سعادة

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق