الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

الحياة ما قبلها وما بعدها

- Advertisement -

بقلم عادل شلبى

- Advertisement -

قلبا وقالبا مع كل وطنى شريف بكل جوارحى وما أوتيت من قوة قوة ايمان

وقوة أفعال و أعمال وصنع , هذه هى الحياة التى منا الله عليه بها بعد أن كنت مجهولا وبعد أن كنت نكرة لا يعلم بى أحد من خلقه حتى جاءت اللحظة التى وجدت فيها فى هذا العالم الملىء , بكل ظلم عانا منه أبويا كى يأتوا بى من عدم الى هذا العالم كى أكون شاهدا على ما به من ظلم عظيم , أقترفه الأخر بحقد وحسد دفين هاهو الغرب بكل جهل وظلم عظيم يأتى على كل الوطن بما رأيناه منه ورأه من قبلنا وأجدادنا حملة منارات العلم والمعتقد القويم لكل شبر من كوكبنا المعمور بنا حملة المعتقد السليم الصادق القويم , وعلى مر العصور من أيام أدم حتى أيامنا التى وجدنا جميعا فيها , نحمل الخير كل الخير لكل العالم لا نفرق بين أحد منهم على الاطلاق , رغم المفارقات البائنات نحن أقوام قد جبلنا على كل خير من لدن عليم خبير غفور رحيم لا نقهر أحدا على الاطلاق الا بعد اعتدائه علينا قهرا , واننا لبسبيل حق قويم على الدوام لا نبغى الا الخير كل الخير لكل عباده فى المشارق والمغارب ومعنا كل سلطان مبين معطاءا لكل حق وعدل ومعه كل خير ظاهرا لكل معتد ظالم مبين لنفسه ولغيره وليس له علينا أبدا سلطان فنحن دوما على الحق المبين , نحن مع الواحد الأحد دوما وأبدا فليس لهم علينا سبيل من اتبع الشيطان ,.وكان لنا على الدوام عدو مبين المتأسلمين الجبناء الكاذبين المنافقين أعوان,. كل شيطان رجيم ومعهم الغرب الماسونى اللعين , نحن الظاهرون عليهم الى يوم الدين رغم عدائهم وعدوانهم علينا من يوم البداية الى حتى حين , نحن المنصورون عليهم الى يوم الدين ولو ظهر لكل العالم أنهم هم المنصورين , ولكن فى حقيقة الأمر انهم لمهزومين من يحارب الله ورسله والمؤمنين وينتصر عليهم , ليس بمعقول أبدا نصر ارادة على ارادة هى الأسمى ارادة هى الأبقى ارادة هى الخلاقة لهم ولكل هذا الكون لا نصر الا لله ولرسله ولكل من أمن به سبحانه وتعالى , وبرسله نعم ان الله ورسله ومن أمن بهم لهم الغالبون والمنصورون على الدوام ولو حدث ما حدث من أحداث على مر التاريخ وعلى مر مرور السنين والأعوام سنون أتت علينا كى نرجع عما فعلنا من أفاعيل قد أخذتنا بعيدا عن الحق والعدل بضعف فى البنية وما جبلنا عليه فطريا , ان الحياة لهى الطامة الكبرى بهؤلاء الذين فسقوا وظلموا وكانوا من الظالمين الفاسقين , ان الحياة تعطينا كل خير بأمر من الموجد لها وهو الله الخالق لكل شىء فيها من عدم وانا لقاهرون لهم على الدوام بما أتانا الله من معتقد هو الأصدق وهو الأقوم على الدوام ونحن المنصرون بنصر الله لو اتحدنا كعرب ولو اتحدنا فى بوتقة واحدة لنحن المنصورون على هؤلاء السفهاء فى كل العالم بقوة المعتقد لا بقوة السلاح فسلاحنا الايمان بالله ووايماننا بقادتنا المؤمنين الأوفياء لله وللدين ثم الوطن النصر كلمة وفعل وعمل وصنع فها نحن نتحدى كل العالم بما أتانا الله من علم وبما أتانا الله من ايمانا بالوحدانية وبما أتانا الله من حب للخير كل الخير لكل البشر على هذا الكوكب كلنا وراء من أحببنا كلنا وراء كل زعماءنا فى العالم العربى كلنا زعيم كل العرب الرئيس السيسى حبيب الملايين من الشعب المصرى وكل شعوب العالم العربى نحن مع العراق أهالينا حتى استرجاع قوتهم ومع سوريا حتى استاعدت كل حقوقهم من الظالم الغاصب أردوغان عميل الغرب الماسونى القذر ومع اليمن حتى استنرجاع كافة حقوقهم ومع السودان حتى توحيده كما كان ومع كافة دولنا العربية نحن وطن واحد ولا حدود بين أجزائه التى وجدها الغرب المستخرب واتفاقية سايكس بيكون اللعينة التى فرقت كل الوطن وجعلته أشلاءا متناحرة نحن نبغى الخير لكل العالم نبغى السلام والوئام لكل العالم ولا يهمنا على الاطلاق من سيبفوذ بالانتخابات التى تجرى فى أهم بلدان الغرب بقدر ما يهمنا اتحاد وطننا العربى المسلم الذى يحمل الخير كل الخير لكل العالم كما فعل أجدادنا وأباؤنا أيام الخلافة العباسية والأموية فى نقل الحضارة التى كانت على علم نافع نفع كل الغرب وإأناره حتى يومنا هذا جئت نكرة الى هذا العالم وجعلنى الله علما لكل هذا العالم من حولنا فنحن جميعا منارة الله لكل هذا العالم من حولنا وبخير أجناد الأرض فى كل عالمنا العربى خادم الحرمين وزايد الخير والكوفة وبغداد عراقنا والشام واليمن والأردن الحبيب نحن قوة لا يستهان بها أبدا ومعتقدنا الاسلامى التوحيدى الذى يقهر كل ما وصل اليه أعدائنا فنحن الأقوى وبفضل الله ثم بفضل قادتنا خير أجناد الأرض فنحن المنتصرون على كل العالم من حولنا النصر قرار وخطوة لارضاء الله ورسوله فهيا الى المجد هيا الى الخير هيا الى نصرة الله ورسوله فيما أمر به الله ورسوله فلنتحد جميعا ولا يهمنا على الاطلاق المطلق من سينجح ومن سيفشل انهم يحملون أجندة واحدة وهى معروفة للجميع القضاء على المعتقد القضاء على كل الوطن ولقد بانت نواياهم للجميع ومن أيام الأجداد من أيام الحروب الصلابية وجدنا القائد المنتصر عليهم صلاح الدين فهيا كى نصلح كل ما فات ونحن المنتصرون ونحن الظاهرون لأننا مع الحق الظاهر لكل العيون نبغى الخير كل الخير لكل العالمين تحيا مصر يحيا الوطن بخير أجناد الأرض فى كل العالمين

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق