الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

شيخ الأزهر يوجه بإطلاق اسم” طبيب الغلابة” على دفعة كلية الطب دفعة 2020

- Advertisement -

أعلنت جامعة الأزهر أنه طبقا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف، قررت الجامعة إطلاق اسم الدكتور محمد مشالي (طبيب الغلابة ) ، على دفعة طب بنين القاهرة لعام 2020 ، تكريما له  ، وتقديرا لدوره الاجتماعي والإنساني ، وليكون قدوة لشباب الأطباء في أداء الرسالة العظيمة  للطبيب في مداواة البسطاء .
مع خالص الدعاء له بأن يتغمده الله بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا،  وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان .

- Advertisement -

وكان قد قرر محافظ الغربية طارق رحمى، اطلاق اسم الدكتور محمد مشالى ،الشهير باسم طبيب الغلابة، على المركز  الطبي بشارع سعيد بمدينة طنطا ، تقديرا لجهوده وخدماته الطبية التى قدمها لاهالى الغربية طوال فترة حياته.

يذكر أن الدكتور محمد مشالى من مواليد قرية ظهر التمساح التابعه لمركز ايتاى البارود بمحافظة البحيرة  وانتقل إلى محافظة الغربية منذ الصغر واستقر مع اسرته ، كما تم تعينه بالقطاع الريفيى بمحافظة الغربية وتم ترقيته لمنصب مدير مستشفى الأمراض المتوطنه ثم مديرا للمركز الطبي سعيد.

وكان الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة في محافظة الغربية ، قال في تصريح خاص لـ ” اليوم السابع ” إن المديرية قامت بإرسال برقية عزاء إلى أسرة الطبيب محمد مشالي الذي توفي في الساعات الأولى من صباح اليوم ، وذلك عن طريق الصفحة الرئيسية للمديرية على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ” .

وجاء نص البرقية ” تنعي مديرية الصحة بالغربية وجميع العاملين بها برئاسة الدكتور عبد الناصر حميدة ، ببالغ الاسي والحزن طبيب الغلابه الدكتور محمد مشالي الذي انتقل الي جوار ربه صباح  اليوم، لتفقد محافظه الغربيه احد رموزها الطبيه ، طبيبا وهب حياته لخدمة مرضاها ، خالص العزاء والمواسها لأسرة الفقيد، ندعو المولى عز وجل أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته “

وأضاف وكيل الوزارة في تصريح خاص ل ” اليوم السابع ” أن طبيب الغلابة كما كان يطلق عليه الآلاف من أهالي الغربية إفني حياته في خدمة الفقراء ومحدودي الدخل ، مشيرا إلى أن المديرية ستشارك في واجب العزاء للأسرة .

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق