الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

الوطنية للانتخابات تعلن إجراءات لجنة متابعة سير العملية الانتخابية

- Advertisement -

خالد الرزاز ..

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة نائب رئيس محكمة النقض، فتح باب الترشح رسميًا في انتخابات مجلس الشيوخ اعتبارًا من السبت ١١ يوليو، وحتى ١٨٨ يوليو الجاري، على أن تتلقى الهيئة أوراق الترشح خلال هذه الفترة من الساعة التاسعة صباحًا حتى الخامسة مساء، باستثناء اليوم الأخير حتى الثانية مساء؛ بمقار اللجان التي أنشأتها الهيئة بالمحاكم الابتدائية.

ويكون الاقتراع على الانتخابات في الخارج أيام الأحد والإثنين ٩ و١٠٠ أغسطس، على أن يبدأ الناخبون في داخل البلاد الإدلاء بأصواتهم يومي الثلاثاء والأربعاء ١١ و١٢ أغسطس وتعلن نتيجه الجولة الأولي يوم ١٩ أغسطس.

وقال المستشار لاشين إبراهيم، خلال مؤتمر صحفى عقد بمقر الهيئة العامة للاستعلامات أمس، إنه في حالة وجود جولة إعادة؛ فستكون يومي ٦ و٧ سبتمبر في الخارج؛ على أن يكون تصويت الداخل يومي ٨ و٩ سبتمبر؛ وتعلن الهيئة نتيجة جولة الإعادة يوم ١٦ سبتمبر.

وأعلنت الهيئة إجراءات لجنة متابعة سير العملية الانتخابية وتلقي طلبات الترشح وهي:

– تفيد لجنة تلقي طلبات الترشح بحسب ساعة وتاريخ ورودها في سجلين يخصص أحدهما للمترشحين بالنظام الفردي والأخر للقئوايم وتعطي عنها إيصالات
– يعرض هذان السجلان يوميًا على رئيس لجنة تلقي الطلبات لمراجعتها على دفاتر الايصالات ثم يوقع عليهما بعد آخر طلب تم قيده مع إثبات عدد الطلبات الفردي التي قدمت خلال اليوم الأرقام والحروف في السجل الخاص بالفردي، وذلك في سجل القوائم.
– يخصص لكل طالب ترشح فردي ملف يوضع فيه الطلب والمستندات المقدمة منه ويكتب على الملف اسم طلب الترشح وتاريخ تقديم الطلب وعدد المستندات المقدمة والدائرة الانتخابية ويخصص لكل قائمة حافظة ملفات يوضع فيها المستندات المقدمة من كل طالب ترشح
– ترسل اللجنة الطلبات والمستندات أولا بأول إلى لجنة فحص الطلبات
– تخطر الهيئة الوطنية للانتخابات في نهاية كل يوم بكشف يتضمن أسماء طالبي الترشح لكل نظام ويتم الإخطار يوميًا لو لم يتقدم أحد.

- Advertisement -

وتتولى اللجنة فحص طلبات الترشح والبت في صفات المترشحين والتأكد من توافر شروط الترشح من واقع المستندات المقدمة وتبت في صحة انتماء طالبي الترشح في الفردي والقوائم أو كونهم مستقلين، كما تفحص المستندات المقدمة من كافة المترشحين.

وتعد اللجنة بعد انتهاء فترة الترشح وفي خلال المدة المحددة طبقًا للجدول الزمني، كشفًا مستقلًا بأسماء المترحشين بالنظام الفردي الذين قبلت أوراقهم متضمنًا الرمز الانتخابي والانتماء الحزبي أو كونة مستقلًا، والثاني كشف بأسماء القائمة التي ينتمي اليها المترشح والصفة التي تبت لكل منهم.

وتعرص اللجنة في اليوم التالي لإقفال باب الترشح كشفين بمن قبلت أوراق ترشحهم وذلك بطريقة ظاهرة أمام مقر المحكمة الابتدائية بعد انتهاء فحص الطلبات وتحديد المقبولين ويستمر عرض الكشفين للأيام الثلاثة التالية.

على أن ترسل لجنة فحص طلبات الترشح نسخة من الكشفين إلى لجنة متابعة سير العملية الانتخابية وتلقي طلبات الترشح بالدائرة التي تتولي بدورها إرسالها للهيئة الوطنية للانتخابات، ولكل مرشح لم يرد اسمه بكشف المترحشين المقبولين أن يطعن على قرار لجنة فحص طلبات الترشح يوكون الطعن أمام محكمة القضاء الإداري خلال 3 أيام من تاريخ عرض القوائم وتفصل المحكمة خلال 3 أيام على الأكثر، ولا يجوز وقف تنفيذ الحكم الصادر من المحكمة ولو تم الاستشكال في تنفيذه أمام أيه جهة إلا إذا قررت دائرة فحص الطعون بالمحكمة الإدارةي العليا وقف التنفيذ عند الطعن على الحكم.

وتقوم لجنة متابعة سير الانتخابات وتلقي الطلبات بالمحكمة الابتدائية المختصة بإخطار الهيئة الوطنية للانتخابات عقب انتهاء فترة الفصل في الطعون امام محكمة القضاء الإداري بالقوائم وبأسماء المترشحين النهائية، وتعلن لجنة المتابعة كشفًا نهائيًا باسماء المترشحين على الفردي أو القوائم على النموذج المعد لذلك أمام مقر المحكمة الابنتدائية، وتنشر الهيئة الأسماء والقوائم النهايئة كل في دائرته في صحيفتي الأخبار والجمهورية.

وقالت الوطنية للانتخابات، إنه لكل مرشح التنازل عن الترشح إلى لجنة متابعة سير العملية الانتخابية وتلقي الطلبات، خلال 488 ساعة من إعلان القائمة النهائية، بإعلان على يد محضر أو بشخصة أو بموجب توكيل خاص، ويثبت التنازل في كشف المترشحين إذا كان قد قيد في الكشف

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق