الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

أرتفاع عملة الأحتياطي العالمي في ظل التوترات الجيوسياسية

- Advertisement -

 

كتب:أحمد الغنام

يتجه الدولار صوب تحقيق أفضل مكسب أسبوعي في شهر أمس، إذ يتلقى الدعم من تصاعد التوترات الجيوسياسية ومخاوف من أن موجة ثانية من الإصابات بكوفيد – 19 ربما تعرقل تعافيا اقتصاديا سريعا.

وربحت عملة الاحتياطي العالمي، التي استقرت في المعاملات الصباحية في أوروبا، نحو 0.3 في المائة منذ بداية الأسبوع الجاري مقابل سلة من العملات، وهو أفضل أداء منذ منتصف مايو.

وبحسب “رويترز”، ما زال التوتر مرتفعا بين الصين والهند، على الرغم من أن القوتين النوويتين الآسيويتين اتفقتا على بذل مساع لخفض تصعيد مواجهة بينهما في غرب جبال الهيمالايا.

في غضون ذلك، جدد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب تهديده بقطع العلاقات مع الصين، بعد يوم من إجراء أول محادثات رفيعة المستوى بين البلدين في أشهر.

وما عزز حالة القلق أن قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، إن “جهة متطورة مدعومة من دولة” تحاول منذ أشهر اختراق مجموعة واسعة من المؤسسات الأسترالية، وإنها كثفت جهودها في الآونة الأخيرة.

وارتفع الدولار الأسترالي، الذي صعد بنحو 25 في المائة من مستويات متدنية سجلها في مارس، 0.3 في المائة، إلى 0.6875 دولار أمريكي.

- Advertisement -

ويحول المتعاملون انتباههم إلى قمة للاتحاد الأوروبي سيسعى خلالها قادة التكتل إلى تجاوز خلافات إقليمية بشأن صندوق للتعافي من فيروس كورونا حجمه 750 مليار يورو “840.8 مليار دولار”.

واستقر اليورو عند 1.1207 دولار، بعد أن خسر نحو 1 في المائة مقابل الدولار منذ الثلاثاء بفعل شكوك بشأن ما إذا كانت الخطة يمكن أن تتحقق في الواقع. واستقر الجنيه الاسترليني عند 1.2433 دولار بعد أن أظهرت بيانات أن مبيعات التجزئة البريطانية انتعشت على نحو أكثر قوة من المتوقع الشهر الماضي، وأن الاقتراض الحكومي بلغ مستوى قياسيا مرتفعا مع تجاوز الدين للناتج الاقتصادي.

كما أن محادثات تجارية داخل الاتحاد الأوروبي محل اهتمام. إلى ذلك، ارتفعت أسعار الذهب أمس، إذ فاقمت زيادة في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المخاوف من موجة تفش ثانية، وهو ما قد يجبر حكومات على فرض إجراءات عزل عام جديدة.

وزاد الذهب في المعاملات الفورية 1 في المائة إلى 1740.03 دولار للأوقية بحلول الساعة 14:37 بتوقيت جرينتش، في حين ارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1 في المائة إلى 1747.90 دولار للأوقية.

وكانت الأسعار الفورية للذهب بلغت الشهر الماضي أعلى مستوياتها منذ 2012 إلى 1764.55 دولار. وجرى إعلان إصابة ما يزيد على 8.38 مليون شخص بفيروس كورونا في أنحاء العالم، وجاءت اختبارات نحو 400 عامل إيجابية في مجزر في شمال ألمانيا، فيما أعلنت الصين عن 32 حالة إصابة جديدة أمس.

وصعدت أسعار الذهب 14 في المائة منذ بداية العام، مدعومة بالطلب على الملاذات الآمنة في ظل المخاوف من التباطؤ الاقتصادي والمستويات غير المسبوقة من الدعم المالي والنقدي من جانب الحكومات والبنوك المركزية.

ومقابل سلة عملات، لم يطرأ تغير يذكر على مؤشر الدولار الذي بلغ 97.38. وبالنسبة إلى المعادن النفيسة الأخرى، تراجع البلاديوم 0.91 في المائة إلى 1907.44 دولار للأوقية، ويتجه صوب الانخفاض للأسبوع الثاني على التوالي.

وصعد البلاتين 2.6 في المائة إلى 824.50 دولار للأوقية، محققا زيادة 2.3 في المائة منذ بداية الأسبوع. وارتفعت الفضة 1.3 في المائة إلى 17.73 دولار، وفي طريقها إلى تسجيل ثاني مكسب أسبوعي.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق