الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

شفاء إسراء أحمد اللواح من فيروس كورونا المستجد

- Advertisement -

كتب.. أحمد الكومي…

مع بداية شهر رمضان الكريم فقد تم شفاء إسراء أحمد اللواح من فيروس كورونا المستجد،وخرجت اليوم السبت الموافق ٢٠٢٠/٤/٢٥ من مستشفي أبو خليفة بالإسماعيلية،وذلك بعد أن أثبتت التحاليل تعافيها من الفيروس بعد ظهور سلبية نتائج التحليل العاشر لها، بعد قضائها ٢٦ يوماً بالمستشفي.

والمعروف أن إسراء اللواح هي نجلة الدكتور أحمد اللواح، أستاذ «الباثولوجيا الإكلينيكية» بكلية الطب جامعة الأزهر، الذي توفي نهاية مارس الماضى إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، عن عمر يناهز 57 عامًا،

- Advertisement -

وأكدت إبنة الدكتور أحمد اللواح، أن والدتها أمل محمد عرفة، خرجت من الحجر الصحى يوم الإثنين الماضى، بعد أن تحولت نتيجتها من إيجابية إلى سلبية، وكانت تجلس فى غرفة واحدة معها داخل الحجر الصحى.

وكشفت إبنة اللواح تفاصيل مرحلة العلاج داخل مستشفى الحجر الصجى بالإسماعيلية لها، فالبداية كانت بدخوها مستشفى أبو خليفة فى 29 من مارس الماضى، بعد ظهور أعراض الإصابة بكورونا عليها وظهور نتيجة التحليل الخاصة بها بإيجابية فيروس كوورنا، بعد يوم من دخول أبيها المستشفى، ثم توفى والدها فى اليوم التالى لدخولها الحجر الصحى، ثم دخلت والدتها الحجر الصحى عقب وفاة زوجها بيوم بعد ظهور إيجابية نتيجة التحليل الخاصة بها، لتمكث الأم والإبنة فى الغرفة رقم 201 فى الدور الثانى لمستشفى أبو خليفة من أجل الخضوع للعلاج من فيروس كورونا، وتم سحب 10 عينات تحليل لفيروس كورنا خلال فترة وجودها داخل الحجر الصحى، و8 عينات لوالدتها، أظهرت آخر عينتين لكلًا منهما سلبية.

وقامت إسراء اللواح ووالدتها بتوجيه الشكر لطاقم الأطباء والممرضين وجميع العاملين بمستشفى الحجر الصحي بأبو خليفة،كما وجهت إسراء رسالة للمواطنين في مصرنا الغالية بعدم الخروج من منازلهم إلا للضرورة القصوى، وعدم الإحتكاك بأي شخص، وغسل اليدين بشكل مستمر، وعدم النزول من المنزل إلا في حالة الضرورة القصوى، والدعاء لها بالشفاء ولوالدها بالرحمة.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق