الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

أنباء عن وفاة زعيم كوريا الشمالية وحديث عن تولي شقيقته السلطة

- Advertisement -

سها جادالله….

أرسلت الصين فريقاً يضم خبراء طبيين إلى كوريا الشمالية، لتقديم المشورة بشأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، بحسب ما قالت ثلاثة مصادر مطلعة لـ”رويترز”.

وتأتي زيارة الأطباء والمسؤولين الصينيين وسط تقارير متضاربة عن صحة كيم، فيما لم يتسن لـ”رويترز” أن تحدد بعد ما الذي تمثله رحلة الفريق الصيني فيما يتعلق بحالة زعيم كوريا الشمالية.

وقال اثنان من المصادر الثلاثة، التي طلبت إخفاء هويتها نظرا لحساسية الموضوع، إن وفدا برئاسة عضو كبير في إدارة الاتصال الدولي بالحزب الشيوعي الصيني غادر بكين إلى كوريا الشمالية الخميس.

وهذه الإدارة هي الهيئة الصينية الرئيسية التي تتعامل مع كوريا الشمالية المجاورة.

أوردت وسائل اعلام صينية و يابانية أنباء عن وفاة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وأن شقيقته تتجهز لإدارة البلاد.

- Advertisement -

وتتجه الأنظار إلى أخته الصغيرة كيم يونغ أون البالغة من العمر 31 عامًا، وهي المرشحة الرئيسة لخلافته.

وأشار مسؤولون في كوريا الجنوبية إلى وجود تقارير تفيد بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون مريض للغاية بعد عملية جراحة للقلب ليست صحيحة.

وقال المسؤولون إن كيم كان “مريضاً بشكل خطير” أو “مات دماغياً” أو “يتعافى من عملية” ولكن سيكون من المستحيل دائماً التحقق منه.

لكن المكتب الرئاسي في سيول قال إنه لم تكن هناك إشارات معينة من الشمال تشير إلى أن الزعيم الكوري البالغ من العمر 36 عامًا “مريض للغاية”.

وغياب كيم جونغ أون مؤخرًا عن احتفال عيد ميلاد جده في 15 أبريل الذي يعد واحدة من أكبر الأحداث في كوريا الشمالية أثار شكوك الرأي العام حول صحة وفاته.

وبينما ينتظر العالم لمعرفة ما إذا كان الزعيم الكوري الشمالي على قيد الحياة ، أو ميتًا ، أو في مكان تتجه الأنظار إلى أخته الصغيرة كيم يو جونغ البالغة من العمر 31 عامًا. تبدو كمنافس رئيسي لخلافته.

وكان موقع “ديلي إن كي” الإلكتروني الذي مقره في سول، قد ذكر الأسبوع الماضي أن كيم يتعافى، بعدما أجريت له جراحة في القلب في 12 أبريل الجاري.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق