الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

إجراءات وقائية مشددة وغير مسبوقة بصحة الشرقية

- Advertisement -

كتب / السيد عبدالعال..
في إطار خطة القيادة السياسية لمواجهة التحديات وتنفيذاً لقرارات دولة رئيس الوزراء الأستاذ الدكتور مصطفي مدبولي ، وتعليمات أ.د. هالة زايد وزيرة الصحة والسكان
أ.د. ممدوح غراب محافظ الشرقية ، وإشراف الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية ، تشهد محافظة الشرقية إجراءات وقائية واحترازية مشددة وغير مسبوقة في تاريخ المحافظة ، حيث قامت مديرية الشئون الصحية بإتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الإحترازية والوقائية في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد ، حفاظاً علي الصحة العامة للمواطنين ، بداية من القيام بالتوعية والتثقيف الصحي للمواطنين وتقديم الإرشادات والنصائح لهم ، مع وضع الملصقات التوعوية بمختلف الأماكن وداخل المنشآت الغذائية ، وصالونات الحلاقة ، وغيرها بجميع أنحاء المحافظة ، مروراً بأعمال الرش والتطهير للمنشآت الصحية وغير الصحية ، ومحطات السكك الحديدية ، ومواقف السيارات ، ودور العبادة ، مروراً بإخلاء الأسواق والسويقات بجميع المراكز والمدن ، وغلق المطاعم والكافتيريات ، والنوادي الليلية ، خلال الفترة المسائية من الساعة ٧م ، وحتي ٦ص ، مع تخفيض القوي العاملة بالمصالح الحكومية وغيرها بنسبة تتعدي ٥٠% ، مع تقليل ساعات العمل ، هذا بجانب الإجراءات الوقائية بالمستشفيات ورفع درجة الإستعداد القصوي ، مع توفير الأدوية والمستلزمات الطبية ، وتجهيز غرف العزل بها بشكل كامل ، مع إتباع الإجراءات الوقائية المشددة بالمستشفيات ، وإلغاء الزيارات الخاصة بالمرضي ، وعمل توقيت زمني للعيادات الخارجية ، وإعطاء الحرية لمدير المستشفي ومدير الإدارة بنقل بعض العيادات خارج المستشفي وإلي أقرب مركز طبي ، للقضاء علي التكدس ، ومنع التجمعات ، حفاظاً علي المواطنين ، هذا بخلاف الجهد المتواصل والدور الرقابي في التفتيش علي الصيدليات وأماكن بيع المستلزمات لضبط سوق الدواء وتوفير المستلزمات الوقائية بجميع أنحاء المحافظة ، بخلاف قيام الدولة بتعليق الدراسة ، بالإضافة إلي تعليق الصلاة بالكنائس والمساجد لمدة أسبوعين ، واضعه الأولوية الأولي والأخيرة لصحة المواطنين دون النظر لأي خسائر مالية أو اقتصادية
لذا تهيب مديرية الشئون الصحية المواطنين بمحافظة الشرقية بالتكاتف والترابط لحين إنتهاء هذه الفترة العصيبة ، والإلتزام بالتعليمات الصحية والإجراءات الوقائية بالمنازل ، وعدم التجمع في الأماكن العامة والخروج إلا في حالة الضرورة ، مع ترك مسافة لا تقل عن متر بين كل مواطن وأخر ، لتجنب إنتشار العدوي ، حفاظاً علي صحتكم ، وصحة أبنائكم وأقاربكم ، وعلي مصرنا الغالية ، وحفظ الله مصر وشعبها العظيم .

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق