الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

فاجعة غزة…مصرع عشرة مواطنين جراء حريق وسط قطاع غزة

- Advertisement -

سها جادالله….

لقي عشرة مواطنين اليوم الخميس مصرعهم ، وأصيب أكثر 50 آخرين، جراء انفجار اسطوانات غاز داخل مخبز في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

وأفادت وزارة الصحة في قطاع غزة، بوفاة 10 مواطنين من بينهم ( 4 اطفال و 3 سيدات ورجلين) واصابة 58 مواطن بجراح مختلفة منهم 35 إصابة ما بين طفيفة ومتوسطة ،و14 اصابة لازالت تتلقي العناية السريرية الفائقة في مجمع الشفاء الطبي ومجمع ناصر الطبي ومستشفى شهداء الاقصى.

نشرت وزارة الصحة في قطاع غزة، مساء الخميس، الإحصائية للحريق الذي نشب في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، ظهر اليوم، والذي أدى لاستشهاد عشرة مواطنين.

وأسماء الضحايا حسب الوزارة هم:

1. زياد زكريا ابراهيم حسين 22 عاماً.

2. ليان حسن محمود حسين 5 سنوات.

3. منال حسن محمود حسين 4 أعوام.

4. لينا اياد مدحت حمدان 16 عام.

5. ايمان حسن محمد حسين (أبو محروق) 23 عاماً.

6. سلوى عبد الوهاب محمد حمدان 47 عاماً.

7. ريتال احمد محفوظ عيد 3  أعوام.

8. سالي أحمد محفوظ عيد 16 عاماً.

9. فراس ماجد محمد عوض الله 12 عاماً.

10. عدي ماجد عامر أبو يوسف 19 عاماً.

وأفاد مصدر طبي ، أن عددا من الإصابات التي وصلت مستشفى شهداء الأقصى حالتها خطيرة.

- Advertisement -

وأشار شهود عيان إلى أن عدة انفجارات سُمعت داخل المخبز. فيما هرعت طواقم الإسعاف لإخلاء عدد كبير من الجرحى ممن كانوا داخل المخبز أو أثناء مرورهم من أمامه.

ووفقًا للشهود، فإن عدد من المحال التجارية المجاورة للمخبر تضررت. فيما تعمل طواقم الدفاع المدني لمحاولة إخماد الحريق.

وبدوره ،أكد مدير مستشفى شهداء الأقصى كمال خطاب، اليوم الخميس، أن معظم الإصابات التي وصلت إلى مستشفى شهداء الأقصى، تعرضت للحروق من الدرجة الثانية والثالثة، نتيجة الحريق في مخيم النصيرات.

وقال خطاب في تصريحات  صحفية ، أن أكثر 30 حالة من الإصابات، كان وضعها صعب جداً، وتم وضع أنبوب لها داخل القصبة الهوائية، بسبب حاجتها للأكسجين، نتيجة الحريق الكبير.

وأشار إلى أنه تم تحويل هذه الحالات إلى العناية المشددة، وتم التعامل معها بعناية كبيرة حتى يتم انقاذها، من أجل عدم حدوث أي مضاعفات.

ومن جهتها ’ اصدرت وزارة الداخلية والأمن الوطني، بغزة، بياناً صحفياً،  مساء اليوم الخميس، بشأن الحريق، الذي اندلع في مخيم النصيرات وسط القطاع، جاء فيه:

منذ وقوع الحادث الأليم، باندلاع حريق هائل في سوق مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، ظهر اليوم الخميس 2020/3/5، توجّهت قوات كبيرة من الشرطة والدفاع المدني إلى منطقة الحدث، وسخّرت جميع إمكاناتها من أجل السيطرة على الحريق، حيث عملت لعدة ساعات في إطفاء النيران الممتدة إلى عدد من المحلات التجارية والمرافق المجاورة للمكان، مُستعينة بالجهات الحكومية الأخرى ذات العلاقة.

وقد وقع الحريق في ساعة الذروة والازدحام، الأمر الذي تسبب بوقوع العدد الكبير من الضحايا والإصابات.

وإزاء هذا الحادث الأليم، تؤكد وزارة الداخلية والأمن الوطني على ما يأتي:

أولاً: تتقدم قيادة وزارة الداخلية بخالص العزاء من شعبنا الفلسطيني، ومن أسر الضحايا، في هذا المصاب الجلل، وتتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

ثانياً: أجهزة وزارة الداخلية والأمن الوطني وإدارتها، مُسخرة بشكل كامل في متابعة آثار هذا الحادث الأليم.

ثالثاً: تُجري الجهات المختصة في الوزارة التحقيقات اللازمة في أسباب الحادث، ومن خلال التحقيق الأولي تبيّن أن الحريق ناجم عن تسريب للغاز داخل أحد المخابز، ما أدى لاشتعال النيران في المكان، تلاه انفجار لعدد من أسطوانات الغاز، وامتداد للحريق إلى المرافق والمحلات الملاصقة.

رابعاً: تُشيد قيادة وزارة الداخلية والأمن الوطني بالجهود الاسثتنائية لرجال الدفاع المدني والشرطة، وبتكاتف أبناء شعبنا جميعاً في التعامل بكل قوة مع هذا الحادث الكبير.

وفي هذا الأثناء لا تزال القوات والأجهزة المختصة تعمل في متابعة الآثار الناجمة في مكان الحريق.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق