الرئيسية / عاجل / طالب جامعي يحاول الانتحار بسبب اضطهاد أستاذ جامعي وحرمه من تعيينه معيدا بالجامعة

طالب جامعي يحاول الانتحار بسبب اضطهاد أستاذ جامعي وحرمه من تعيينه معيدا بالجامعة

خالد الرزاز

 

 

حكاية إنسان حرمه الفقر من تعيينه معيدا بالجامعة أستاذته قالت له ( لو طلعت معيد ….أنا هستقيل ) مازال الفقر يحطم طموح المتميزين علمياً و يدمر مستقبلهم العلمي و مثال على ذلك..حكايتى ويقول أنا الانسان البسيط محمد إبراهيم شعبان ،،، ضحية ظلم جائر تعرضت له أثناء دراستي بكلية الآداب قسم الإعلام جامعة المنيا حيث تحطمت حياتى ماديا و إجتماعيا ونفسيا بسبب هذا الظلم الجائر ماديا …
أصبحت فقيرا جدا و صفر اليدين .
إجتماعيا … لم يعد لي مكانة فى المجتمع و انقطعت علاقة الناس بى .نفسياً ….أصبحت مكتئب و منعزل عن الناس من شدة البكاء على اجتهادي و تفوقي الذي ضاع هدر.من أكون.أنا الطالب المجتهد النابغ محمد إبراهيم شعبان سعيد من محافظة المنيا مركز سمالوط من أسرة فقيرة جدا ، اجتازت دراساتي الجامعية و كنت ( الأول ) ف الترتيب على الدفعة لمدة أربع سنوات على التوالي ، قسم الاعلام شعبة الإذاعة كلية الآداب جامعة المنيا لكن الفقر حطمني و حرمني من تعييني معيدا بالكلية حيث أنني لم أستطع ماديا شراء ( كتب الدكاترة ) الأمر الذي أدي إلى تعاطف الكثير من الدكاترة و الموظفين بالجامعة مع حالتي كطالب علم فقير
لكن هناك أثنين من دكاترة قسم الإعلام بجامعة المنيا استهتروا بحالتي و سخروا مني و تعمدوا إحباط ترتيبي.لدرجة أن دكتورة منهم تدعى ( وفاء عبد الخالق ثروت ) قالت لي أمام زملائي ف المحاضرة( يا محمد لو طلعت معيد .أنا هستقيل )بسبب مناقشة علمية بيني و بينها أمام زملائي في أحدى محاضرات مادة الإعلام الدولى.كما قام زميلها الدكتور(حسن على محمد )
و صمم على .إحباط درجاتي بأي طريقة فى الترم الاول من الفرقة الرابعة عندما علم أنني لم أستطع ماديا شراء ( كتبه ) لدرجة أنه خالف ضميره المهني و لم يقم بعمل امتحانات شفوية لمناقشة الجانب العملي من (مادتي الكتابة للراديو و مادة مناهج البحث )
وأعطى الدرجات للطلاب عشوائيا فلان 8 فلان 5 فلان 6 و هكذا .حصلت أنا الطالب / محمد إبراهيم شعبان سعيد على الدرجات الآتية :-
مادة الكتابة للراديو 6 شفوي …8 نظريمادة مناهج البحث 6 شفوي …8 نظريفى حين أن الطالب اللي طلعوه عليي الاول بالظلم حصل على الآتي :-
مادة الكتابة للراديو 8 شفوي …8 نظريمادة مناهج البحث 7 شفوي …6 نظري و تم عمل هذه الطريقة بتخطيط مقصود حتى لا يدرك الناس وقوع مظلمة على أحد من الطلبة
و تمكنوا بهذه الطريقة الماكرة من حذف 8 درجات من مجموعي فى المادتين الأمر الذي أدى إلى إحباط ترتيبي لأكون ( الثاني ) على الدفعة بفارق درجة واحدة فقط بيني و بين الاول .حيث أصبح مجموعي 864.6 بينما مجموع الاول 865.6 ( بسبب درجة واحدة فقط مستقبلي متحطم )
فى الوقت نفسه ، تقدمت بالكثير من الشكاوى إلى رئاسة جامعة المنيا لكى استرد حقي
لكن الجامعة حفظت كل تظلماتي و استهترت بحقي. كل هذا حدث ! لماذا
لأن أنا شخص فقير جدا أبوي بائع خضار متجول و أمي ربة منزل بسيطة .
فى حين أني طموح و راهب للعلم لكن الفقر صدمني و خيب أملي في المجتمع.
و حالياً أنا عاطل ، محبط و مكتئب لا أملك جنيه واحد فى جيبي. رجاء من الجميع أرفعوا صوتي و أنصروني لوجه الله العظيم و أنقلوا رسالتي لرئيس الجمهورية / عبد الفتاح السيسي حتى يتصرف فى مشكلتي حيث أنني مقهور و وقع عليي ظلم جائر بسببه ما زالت أفكر ف الانتحار و الخلاص من حياتي

Facebook Comments

شاهد أيضاً

أسعار الأسمنت اليوم الثلاثاء 28-1-2020 فى مصر

خالد الرزاز…. اسعار الحديد والأسمنت ومواد البناء في جمهورية مصر العربية من خلال جداول محدثة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *