الرئيسية / المزيد / سيارات / تغرف علي جديد مرسيدس بنز.. التي تحتل المركز الأول لمبيعات فئة السيارات الفاخرة في العالم

تغرف علي جديد مرسيدس بنز.. التي تحتل المركز الأول لمبيعات فئة السيارات الفاخرة في العالم

خالد مختار

خلال عام 2018 المليء بالتحديات، تمكنت النجمة الفضية من زيادة حجم مبيعاتها العالمية من سيارات الركوب لتصل إلى 2,310,185 سيارة خلال 2018، وهو العام القياسي الثامن على التوالي مما يجعل مرسيدس-بنز العلامة التجارية الأكثر تحقيقيًا للمبيعات في فئة السيارات الفاخرة للعام الثالث على التوالي على مستوى العالم. ويعود الإنجاز الكبير لقطاع السيارات في دايملر AG وتمكنه من تحقيق هذه المبيعات القياسية، إلى النجاح الاستثنائي لموديلات الـ SUV وE-Class Saloon وEstate التي حققت مبيعات قياسية خلال 2018. 

وتعليقًا على تلك النتائج الاستثنائية، يقول د. ديتر زيتشه-رئيس مجلس إدارة دايملر AG ورئيس مرسيدس-بنز لسيارات الركوب: “لقد تصدرت مرسيدس-بنز مبيعات السيارات الفاخرة على مستوى العالم خلال 2018 للعام الثالث على التوالي، بفضل العديد من الموديلات الجديدة التي حققت رضاء العملاء الحاليين والجدد. وستواصل مرسيدس-بنز تجديد باقة موديلاتها ومنتجاتها وعروضها خلال 2019. لقد شهدنا نجاحات عديدة في مجالات أعمالنا الرئيسية، بما يمهد الطريق لوضع تعريف جديد لحلول الانتقالات في المستقبل” 

واختتمت مرسيدس-بنز عامها البيعي الاستثنائي بتحقيق أفضل مبيعات ربع سنوية في تاريخها. بالإضافة لذلك، حققت الشركة رقمًا قياسيًا جديدًا في ديسمبر الماضي بمبيعات وصلت إلى 206,532 سيارة. وفي عام 2018، حافظت مرسيدس-بنز على مكانتها السوقية العالمية في فئة السيارات الفاخرة في العديد من الأسواق حول العالم، كما حققت الريادة في أسواق أخرى مثل ألمانيا وفرنسا وروسيا وسويسرا وبولندا والبرتغال وتركيا والدنمارك والمجر ورومانيا وكوريا الجنوبية واليابان واستراليا وتايلاند والهند وماليزيا وفيتنام وسنغافورة والولايات المتحدة الأمريكية وكندا والبرازيل والأرجنتين. 

تضيف بريتا زيجر-عضو مجلس إدارة دايملر AG ورئيس قطاع التسويق والمبيعات لسيارات مرسيدس-بنز للركوب: “إنّ جودة موديلاتنا وولاء عملائنا يحفزنا على مواصلة تقديم كل ما هو جديد في 2019. ففي الشهور الأخيرة الماضية، أظهر النمو الكبير الذي حققته الفئة A-Class الجديدة ما يمكن للابتكارات الحديثة تحقيقه في السوق مثل مفهوم MBUX. وفي عام 2019، سيتم إطلاق أكثر من 10 موديلات جديدة من مرسيدس-بنز توفر للعملاء أنظمة تشغيل MBUX السهلة بالإضافة لتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والتي سيتم نشرها ليس فقط في فئة السيارات المدمجة ولكن كذلك في سيارات SUVs أيضًا”.

       
تم بيع 820,21 سيارة SUV بمعدل نمو 1.9%، حيث ساهمت تلك السيارة بصورة ملحوظة في نجاح مرسيدس-بنز في تحقيق مبيعات قياسية خلال 2018. وكانت سيارات الـSUV الأكثر مبيعًا العام الماضي هي كل من: GLC وGLA 

وفي العام الذي تغير فيه موديل A-Class، استلم أكثر من 609,000 عميل سياراتهم الـ A-Class، وB-Class وCLA وCLA Shooting Brake أو GLA الجديدة. ويعني ذلك أن سيارة من كل 4 سيارات تم بيعها في العام الماضي كانت عبارة عن سيارة مدمجة. وستواصل مرسيدس-بنز استكمال نجاحها خلال 2019، مع اطلاق موديلات أخرى تنتمي للجيل الجديد من السيارات المدمجة بما في ذلك A-Class Saloon وB-Class وCLA. 

مرة أخرى تتصدر C-Class Saloon وEstate C-Class قائمة أكثر موديلات مرسيدس-بنز مبيعًا خلال العام الماضي، حيث تم بيع 397,000 سيارة من هذين الموديلين العام الماضي.

  
في الفترة من يناير حتى ديسمبر 2018، تم بيع أكثر من 355,000 سيارة من موديل E-Class Saloon وEstate للعملاء. ويمثل العام الماضي ثاني عام كامل من المبيعات بعد إطلاق الجيل الجديد بزيادة نسبتها 1.3% 

واصلت S-Class Saloon تألقها وشهرتها العالمية خلال 2018، حيث تم بيع 77,927 سيارة منها خلال 2018. وحققت مرسيدس-مايباخ S-Class Saloon نجاحًا استثنائيًا حيث تمثل أرقى مستويات الفخامة والجودة، وتم بيع هذه السيارة أكثر من أي عام مضى.

Facebook Comments

شاهد أيضاً

بالصور والمستندات… المهندس احمد خيري يتهم “فولكس فاجن” بالبلطجة واستخدام النفوز لتعطيل اى إجراء ضد الشركة

كتب / حسام صلاح قدم المهندس أحمد خيري، حول تغيير توكيل فولكس فاجن «فتيس» سيارته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *