الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

لتوعيه بمخاطر الارهاب وسبل التصدي للفكر المتطرف بالوحده المحليه بابشواي

- Advertisement -

عبده البربري

في ضوء ما تقوم به الهيئة العامه للاستعلامات من دور تنويري وتثقيفي للتوعيه بالقضايا المحليه والقوميه وخاصة للشباب لرفع الوعي المجتمعي بالتعاون مع رئاسة مركز ومدينة قطور نفذ مركز اعلام طنطا التابع للهيئة العامه للاستعلامات ندوة بعنوان التوعيه بمخاطر الارهاب وسبل التصدي للفكر المتطرف بالوحده المحليه بابشواي اليوم الاربعاء الموافق2018/12/5 شارك في اللقاء الاستاذ إبراهيم عبد القادر فتوح رئيس الوحده المحليه بابشواي حاضر في اللقاء الشيخ ياسر الغياتي مدير ادارة أوقاف المحله بالغربيه حيث ركز آلشيخ ياسر في كلمته علي مراجهة الارهاب والفكر المتطرف بفكره بناء الانسان وبناء الفكر مشيرا الي ان النبي صلي الله عليه وسلم قد اهتم ببناء الانسان وركز علي تكوين عقول مفكره وواعيه وكان يشجع الصحابه خاصة الشباب منهم علي التفكير والاجتهاد والابداع وهكذا نجد ان النبي اهتم ببناء الإنسان وبناء العقل والفكر والابداع عند الانسان واليوم هناك مؤسسات في الدوله تقوم علي بناء الانسان وبناء العقل والفكر لابد أن تفتح هذه المؤسسات أبوابها للعلماء والمفكرين والمبدعين والجامعة المدارس الانديه والمساجد والكنائس الساحات الشعبيه لابد ان تفتح أبوابها لهؤلاء العلماء ليقوموا بدورهم التربوي والتوعوي تجاه أبناءنا وتجاه أبناء الشعب في كل طبقاته وفي كل المؤسسات واوضح ان كل ما سبق هو السبيل الوحيد لمواجهة الفكر التكفيري بالفكر الاسلامي الوسطي السليم والمتسامح والبناء كما استفاض بالحديث عن مبادئ الاسلام الوسطي المتسامح وهي المسامحه واحترام الطرف للطرف الاخر في الحوار البعد عن المتعصب حيث دعانا الاسلام الي التوحد وليس التفرق الي جماعات احترامنا لبعضنا واوصانا بأهل الزمه الصدق حب الوطن ولا للقتل في الاسلام الضمير التكاتف والتعاون وفي نهاية اللقاء اوصي الغياتي بالتاكد من صحة المعلومه ومصدرها واوضح كيفية التصدي للشائعات أدار اللقاء فريق العمل الإعلامي شيماء مزروع وحسناء الكتامي والسيد سنيد والندوه تحت إشراف الأستاذ ضاحي هجرس مدير المجمع الاعلامي والأستاذ سمير مهنا مدير عام اعلام وسط الدلتا

 

- Advertisement -

 

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق