الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

بليغ حمدي… نجح في اقناع ليلي مراد التنازل عن أغنية لـ عبد الحليم حافظ

- Advertisement -

 

كتب-محمود مسلم
معظمنا سمعنا عن أغنيات كانت من نصيب مطرب بعدما كان ينوي الملحن أن يغنيها مطرب غيره، ويبدء الصراع بين هذين المطربين بسبب هذه الأغنية، ومن الممكن ان يصل هذا الصراع إلى مفارقة بين المطربين، ولكن ليلى مراد ضربت لنا اروح مثال في الرقي والتهذيب في التعامل مع زملائها الفنانين والمطربين، وذلك بعدما طلب منها بليغ حمدي التنازل عن أغنية.
بدءت القصة عندما ذهب بليغ حمدي إلى بيت ليلى مراد، يطلب منها التنازل عن أغنية “تخونوه” لـ عبد الحليم حافظ لكي يغنيها في الفيلم الجديد الذي كان يحضر له وهو الوسادة الخالية، مما جعل ليلى مراد تصاب بالدهشة من طلب بليغ، خاصة وأنها بدأت في تسجيل الجزء الأول من الأغنية.

وبكل ترحيب وسعة صدر وافقت ليلى مراد على طلب بليغ حمدي بدون أي نقاش، رغبة منها في رؤية المزيد من النجاح للعندليب، بالإضافة لذلك فقد تنازلت عن حقوقها المادية والقانونية بشأن شراءها هذه الأغنية.

وكتبت ليلى مراد خطاب للعندليب عبد الحليم حافظ تخبره فيه موافقتها على طلبه الذي أبلغه بليغ حمدي إياها، وأخبرته أيضًا أنه يجب أخذ موافق الشاعرر كاتب الأغنية وكذلك موافقة شركة الاسطوانات، وإليكم نص خطاب ليلى مراد لعبد الحليم حافظ:

” الفنان الجميل صاحب الصوت المميز عبد الحليم حافظ لقد حضر عندي الشاب الملحن بليغ حمدي وقد طلب منى التنازل عن غنوة تخونوه علشان تغنيها في فيلمك الجديد ( الوسادة الخالية) على حد علمي، وعلى فكرة الموضوع كان مفاجأة لي لأني قمت فعلاً بتسجيل الجزء الأول من الغنوة هذا أولاً، ثانيًا الأستاذ إسماعيل الحبروك لابد له من الموافقة يعنى الموضوع مش خاص بي ولكن هناك عدة أطراف وهناك شركة اسطوانات والعقد المتفق عليه بيني وبينهم، وتابعت ليلى مراد :”ولكن على فكرة أنا موافقة من ناحيتي أنا، المهم الأستاذ إسماعيل الحبروك، أنا هحاول أوضح له الأمر وهكون سعيدة بتقديم أي شيء يكون سبب في نجاحك يا عبد الحليم، وسوف أتنازل عن أي حقوق مادية أو قانونية خاصة بي، وطبعًا أنا عارفة إن بليغ موافق لأنه هو اللي عرض عليا الموضوع، وبليغ قال إنه في غاية الحرج منى علشان الغنوة، وإنه جاء بناء على طلبك أنت، وعلى فكرة أنا سعيدة جدًا بهذا الطلب منك، أنا غنيت كتير جدًا يا عبد الحليم وأنا دائماً أحب أن أرى نجاح الشباب وأحب دائما الوقوف إلى جانبهم وخاصة أنت لأن ظروفك في البداية زى ظروفي، وأنا وجدت التشجيع من الأستاذ عبد الوهاب وسوف أكلم الأستاذ إسماعيل الحبروك وأقول له إن وجود الأغنية في فيلم سوف يكون أفضل من أسطوانة وإن شاء الله سوف يوافق”.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق