الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

ننشر.. إستغاثة طلاب الدراسات العليا بجامعة طنطا الي وزير التعليم العالي

- Advertisement -

 

متابعة – محمود الدريس

أستغاث طلاب وطالبات الدراسات العليا كلية الحقوق جامعة طنطا، بالسيد الدكتور “أشرف عبد الغفار” وزير التعليم العالي، مطالبينه، بإستبدال الأمتحانات بالبحوث، وذلك نظرا لتفشي فيروس كورونا ، ومعليلين أنهم أولي بالبحوث من جميع من قاموا بها حيث أننا في مرجلة البحث العلمي وهي احدي الوسائل الخاصه بالحصول علي درجة الماجسيتير.. 

- Advertisement -

وكانت جريدة وموقع الجمهورية اليوم دوت كوم  قد أستقبلت رسالة استغاثة من طلاب الدراسات العليا بجامعة طنطا تفيد بالاتي.

وجاء نص الإستغاثة كما يلي :- 

 معالي السيد الدكتور وزير التعليم العالي مقدمه لحضراتكم نحن أبنائكم طلاب وطالبات الدراسات العليا كلية الحقوق جامعة طنطا تحيه طيبه وبعد لايخفي علي حضراتكم ما تمر به البلاد من جائحة كرونا التي ألمت بالعالم بأكمله وبمصرنا الحبيبه ولما كان معظم طلاب الدراسات العليا من مختلف محافظات مصر مما يصعب عليهم السفر والتنقل في وسائل النقل المختلفه نظراً لأن ذلك يعرض الجميع للخطر وكذلك صعوبة أخذ الجيطه والحذر داخل لجان الامتحانات نظرا لكثرة عدد الطلاب مما يترتب عليه كارثه لايحمد عقباها ولما كان السيد رئيس الجامعة قد تعرضت أخته للاصابه بذلك المرض مما ترتب عليه وفاتها واصابة نجلها وكذلك اصابة السيد صاحب الفضيلة نائب رئيس الجامعة بذلك الفيرس اللعين وترتب عليه عزله وعزل معالي السيد الدكتور رئيس الجامعة نظرا لمخالطته لمعالي النائب فأذا كان مع حضراتكم قد وصل إلي هذه الدرجه من الخطوره فكيف حالنا نحن أبنائكم القادمين من كافة ربوع مصر حيث ان قيام الامتحانات سوف يعرضنا وأبنائنا وأهلنا لخطر العدوي وهو مايؤدي إلي كارثة نظرا لكبر سن أهالينا وضعف مناعته ومعاناتهم من الامراض المزمنه المتعدده ولما كنا نعلم أن غايتكم الأسمي والأساسيه هي الحفاظ علي أبنائكم الطلاب لذلك نرجو منكم التفضل باستبدال الأمتحانات بالبحوث خاصة ونحن أولي بالبحوث من جميع من قاموا بها حيث أننا في مرجلة البحث العلمي وهي احدي الوسائل الخاصه بالحصول علي درجة الماجسيتير .. مقدمه لسيادتكم أبنائكم طلاب وطالبات الدراسات العليا بكلية الحقوق جامعة طنطا

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق