الجمهورية اليوم دوت كوم
موقع اخباري شامل اخبار عربية وعالمية وظائف اهرام الجمعة خدمة الاسعار

الدكتور/هاني عبد الظاهر يعلن عن حزنه الشديد ويعرب عن اسفه البالغ لسلسلة الاعتداءات المتواليه علي صيادلة مصر

- Advertisement -

متابعي الكرام في كل مكان، زملائي الاعزاء ،،

اليوم نحن جميعا نمر بحاله  من الحزن العميق  ومصابنا جلل لما حدث لزميلنا ،واقول لحضراتكم ان هذه الحادثه ليست هي الاولي من نوعها بل انها حادثه قد تكررت مرات عديده من قبل اناس معدومي الضمير ،خارجين عن القانون سولت لهم انفسهم الضعيفه تحت تأثير المخدر ات الاعتداء علي نفس بريئه تقوم بأداء مهنتها الساميه وبخاصه تلك الايام العصيبه التي يمر بها العالم ، فزملائنا متابعي الكرام يواصلون اداء عملهم الشريف زغم الكوارث المتتاليه من تغيرات مناخيه وظهور بعض الاوبئه التي تهدد البشر في كل مكان،،

وعلي الرغم من ذلك لا يدخرون جهدا لتقديم خدماتهم العلاجيه للمواطنين علي اكمل وجه، ثم يأتي هؤلاء المجرمون معدومي الضمير ثم يعتدون علي زملائنا بالسب والقذف ثم احيانا بالضرب وكل اشكال الاعتداءومن هذه الحوادث متابعي الافاضل،،

توفى زميل صيدلي في العقد الرابع من عمره، في الساعات الأولى من صباح السبت، داخل مستشفى الزقازيق الجامعي، متأثرًا بإصابته بطعنات متفرقة بالجسم، على يد عاطل، لرفضه إعطاءه أدوية مخدرة دون روشتة وفقًا للشروط المتبعة، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهم، وبالعرض  على نيابة قسم أول الزقازيق، برئاسة المستشار أحمد رجب، وإشراف المستشار أحمد التهامي، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الشرقية، قررت حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

كان اللواء عاطف مهران، مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية، تلقى إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بتلقي قسم شرطة أول الزقازيق بلاغًا من أسرة طبيب صيدلي يدعى  محمود  كمال  39 عامًا، يفيد بتعرضه لاعتداء بسلاح أبيض من قبل عنصر إجرامي اقتحم عليه الصيدلية مقر عمله طالبًا منه صرف أدوية مخدرة بدون روشتة، وعندما رفض الطبيب تنفيذ طلبه قام الأخير بالتعدي عليه بسلاح أبيض، وسدد له طعنات متفرقة من جسده وتركه غارقًا في دمائه وفر هاربًا.

تم تشكيل فريق بحث جنائي، بالتنسيق مع فرع الأمن العام، وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم، وجرى نقل الطبيب المصاب إلى مستشفى الزقازيق الجامعي في حالة حرجة، لتلقي العلاج اللازم، إلا أنه توفى متأثرًا بإصابته، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسه على ذمة التحقيقات.

- Advertisement -

متابعي الكرام،، زملائي الاعزاءولقد صرح

الدكتور عصام أبوالفتوح، نقيب صيادلة الشرقية،  أن الطبيب المجني عليه كان ملتزمًا ومعروفا عنه حسن الخلق والالتزام بعمله، وأنه أثناء تواجده بالصيدلية محل عمله فوجئ بالمتهم يقتحم عليه الصيدلية طالبًا إعطاءه أدوية مخدرة، ونظرًا لالتزام الطبيب وتقديره لواجبات عمله رفض إعطاءه الأدوية المخدرة دون الشروط المسموح بها في هذا الشأن، ولا يعلم أن الغدر والخيانة في طبع المتهم الذي انهال عليه طعنًا بسلاح أبيض وسدد له طعنات متفرقة بالجسم، لافتًا إلى أنه جرى نقل الطبيب على الفور إلى مستشفى الزقازيق الجامعية، وقدم له الأطباء كافة أوجه الرعاية دون تقصير، إلا أن حالته الصحية كانت حرجة للغاية وتوفى متأثرًا بإصابته، مقدمًا الشكر للأجهزة الأمنية بالمحافظة على جهودهم المبذولة وسرعة ضبط المتهم لينال عقابه على تلك الواقعة البشعة.

وأكد «أبو الفتوح» أن النقابة اتخذت كافة الإجراءات اللازمة حيال الواقعة، مستنكرًا ذلك الاعتداء الوحشي الذي تعرض له الزميل الراحل، مقدمًا واجب العزاء لأسرته، 

وفي النهايه نحن نطالب الدوله بجميع اجهزتها المعنيه لسرعة التدخل ووضع حلول ناجزه وسريعه لحماية زملائنا الصيادله اينما كانوا وايضا سرعة وضع حلول وحدود لتلك المشاكل وظاهرة العنف والتعدي علي زملائنا التي تفشت في الاونه الاخيره.

المستشار الدوائي للجمهوريه….

الدكتور// هاني عبد الظاهر……

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق