الرئيسية / المزيد / مقالات / أفلام السبكي و رمضان آين المصنفات؟ العائله اولا ً

أفلام السبكي و رمضان آين المصنفات؟ العائله اولا ً

ساره اسامه

حدثت في الآونه الاخيره جرائم كثيره كان سببها الرئيسي التربيه والأسره وعدم الوعي بكيفيه داسه عقليه الأبناء وتنظيم أسس الاحترام والمحبه والأهم تأسيس القيم الدينيه لديهم
علي العائله دورا هاما وكبيرا في حيات ابناءهم وهو ما يترتب عليه حياتهم بأكملها فهنا السلوك الذي يلعب دورا أساسياً وخطيراً في آن واحد وترسيخ الفكر الناضح والوعي الفكري لديهم
وما يحدث في الجيل الحالي هو عباره عن ابتذال فكري وعدم تحصين الابناء بالقيم والأخلاقيات التي يجب ان يربون عليها منذ الصغر
وما آلات اليه الاحداث في عصرناهذا هو فقط استهتار بتقاليد الحياه السليمه
فهناك أفلام تحفز الابناء علي البلطجه وعدم احترام أنفسهم وعدم تقديرهم للاخرين وهذا يرجع بكل المقاييس الي الاسره وعدم تربيتهم علي حسن الخلق والمعامله الحسنه مع الاخرين
انظروا معي
أفلام السبكي وبطلها محمد رمضان ورأيي لا يتمثل في أشخاص بعينها ولكن في المحتوي الذي يقدم لأبناءنا في الوقت الحال
فهناك ابتذال وانحطاط اخلاقي في اكثر ادوارهم.
لم يعلموا انهم قدوه لشبابنا وما يقدمونه يحثهم علي الدخول في مهاترات والقتل ان صح القول ،،
إليكم ما حدث اخيرا والجميع قد يراه يومياً ويراه ايضا في كل وسائل الاتصال المباشر والغير مباشر
قضيه راي عام
شاب ذو العشرون عاماً يقتل شاب ثمانيه عشر عاما لمجرد ان تعامل مع القاتل بنخوه ورجوله حفاظا علي شرف بنت كل ذنبها انها من مكان يسيطر عليه البلطجي القاتل
وقام بعمل الهشتاج اصدقاء محمود الرجل المحترم المتربي
لاحول ولا قوة الا بالله
#اعدام_راجح
فعلو الهشتاج عشان هما مسنودين فعلوه عشان #حق_محمود ميروحش 💔
محمود كان محترم جداا وعلي خلق شاف راجح بيضرب بنت ف الشارع ك العاده كتب حاله ع الواتس ان مش رجوله تمد ايدك ع بنت
راجح كرامته وجعته يسكت لا ضربو 7 طعنات ف جمبو غير ضهرو غير رقبتو وكسرلو العمود الفقري
حسبي الله ونعم الوكيل

بيقولوا أن اخو القاتل ظابط وخاله لواء يعني هيعرفو يخلوه في حضن أمه احنا عايزين نفعل الهاشتاج ويوصل لحد مسؤل 😣💔

⛔️تعديل: الناس بتسأل منين و تفاصيل زياده

إللى فى الصورة (لابس ازرق) ده شاب 18سنة إسمه “محمود البنا” وأثناء عودته لمنزله وجد الشاب فى الصورة (لابس اسود)إسمه “راجح” أو من عيلة راجح مثبت بنت فى الشارع ، محمود حاول يدافع عن البنت وقاله إللى يضرب مره يبقى مره ، راجح طلع المطواة من جيبه و بهدل محمود
مات محمود الشاب الجدع الشهم ابن 18سنة !
الحكاية دي من مدينة #تلا_المنوفية وإللى عمل الهاشتاج ده أصحاب محمود البنا
حسبي الله ونعم الوكيل

#راجح_قاتل

هناك هتشاجات اخري تدعم الحكم بالإعدام. علي القاتل دون رحمه
ولكن من قام يجعله مجرما ليس المجتمع فحسب ولكن العائله اولا
للحديث بقيه
البطل المتربي ابن الأصول محمود لابس ازرق
والبلطجي باقي الصور
ما آلات اليه أفلام السبكي ورمضان

Facebook Comments

شاهد أيضاً

أطفال المزهرية .عبد الرازق الشاعر يكتب ..

أطفال المزهرية رفعت الأم عينيها المجهدتين من فوق آخر ورقة من تقرير انهمكت في إعداده …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *