الرئيسية / المزيد / منوعات / من مفكرة صديقي // كتب …محمود عبد الفتاح

من مفكرة صديقي // كتب …محمود عبد الفتاح

 كنت في زياره لصديق الطفوله لم ازره من زمن بعيد سمعت انه مريض قالت لي نفسي اذهب للأطمئنان عليه هو يعيش بمفرده بعد ان طلق زوجته من عشر سنوات، بعد ان استقبلني بالأحضان قام ليعد شيئا نشربه تأخر ،لفت انتباهي مذكره مفتوحه تناولتها ،واخذت اقلب فيها قلت لنفسي لم تنسي عاداتك في تدوين يومياتك اخذت اقلب فيها سريعا لفت انتباهي الي عنوان ذات البشره السوداء المستورده شدني العنوان اخذت اقرء سريعا هي فتاه من افريقيا تعرف عليها عندما كان في احد المطاعم كانت تتحدث الانجليزيه لم يستطع احد من عمال المطعم ان يفهم ماذا تريد تدخل هو واستطاع ان يدعوها الي طاولته لتناول الطعام واستطاع ان يتقرب منها هي في منتصف العقد الثالث من عمرها جميله برغم اللون الاسمر الافريقي تجاوبت معه بسرعه عرف منها انها تعمل في بيت ترعي الاولاد لرجل اعمال مطلقه تركت طفلين في بلدها دخلت الي مصر للعمل تقيم طوال الاسبوع في بيت تلك الاسره ويوم الاجازه تذهب الي احدي صديقتها تقضي اليوم معها وفي الصباح تذهب الي عملها لاكن اليوم لم تجد صديقتها خرجت هي وزوجها في نزهه فخرجت تقضي اليوم في التعرف علي الشوراع المحيطه ثم شعرت بالجوع دخلت الي المطعم اعرب لها عن اعجابه بها نظر في عينيها ابتسمت ابتسامه عريضه بعد تناول الطعام عرض عليها ان يجلسا في كازينو بوسط البلد وهم مارين بوسط البلد رات اعلان لفيلم امريكي طلبت ان تراه استجاب لها مع انه مر وقت طويل لم يدخل سينما وهو يقطع التذاكر غمزت البنت التي تقطع التذاكر عندما راتهم شفتي عاملين زي القرع بيمدوا لبره مابيشجعوش المنتج المحلي دخل السينما الفيلم طويل به بعض المناظر الرومانسيه مالت برأسها علي كتفه كان ينتظر تلك اللحظه وضع يده حول ظهرها لمست يداه زراعها ذكرته تلك اللمسه انه نسي النساء منذ ان انفصل عن زوجته في الاستراحه طلب منها ان تقضي الليله معه هو وحيد ويعيش بمفرده استجابت الي طلبه في طريق العوده استقلا تاكسي اجره قرب المنزل كان يوجد كمين امني نظروا في السياره الوقت متأخر هو ابيض وهي داكنه مثل الشكولاته الضابط ممكن اثبات الشخصيه ابرز الهويه للظابط وهي ايضا اخرجت صوره ضوئيه للباسور وليس الاصل الضابط تعرفها قال له ايوه من ساعتين الضابط بتهكم ومافيش الوان تانيه افتح من كده ولا انت بتحب الغامق هو مش فاهم الضابط الهانم كاسره اقامه هو والله ماكسرت اي حاجه واحنا مع بعض الضابط هاتها هنا حطها في البوكس وانت خد بطاقتك وامشي من قدامي بدل ماأعمل ليك قضيه جلب هو جلب ايه. ياباشا هي مخدرات الضابط جلب شبكه دعاره تهريب للخارج هو لا ياباشا حرمت تاني اجري ورا الاسود تناول بطاقته وهرول مسرعا سمعت اصوات تقليب الشاي وصديقي قادما اقفلت المفكره سريعا وقلت له الحمد لله اطمنت عليك انك بخير انا همشي قال والشاي قلت له ماليش في الغامق

Facebook Comments

شاهد أيضاً

المصور الصحفي “زيزو حسونة” يفوز ضمن جائزة أفضل 7 صور لعام 2019

قال تعالى “ قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ” ننشر لكم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *