الرئيسية / سياسية / للجمهورية اليوم …هدية مُرتقبة من السيسي وسر جدارية الشعب المصري بالعاصمة الجديدة…

للجمهورية اليوم …هدية مُرتقبة من السيسي وسر جدارية الشعب المصري بالعاصمة الجديدة…

[ad id=”66258″] 

كتب للجمهورية اليوم:’’حمدي الشامي’’

إن العلاقة المُتأصلة بين الشعب المصري ورجاله المُخلصين من مؤسسات الشعب الوطنية علاقة إحترام وتقدير مُتبادل, آخرها علاقة العهد الجديد بين مؤسسة الرئاسة والشعب المصري, فطالما أثنى فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي على الشعب المصري في أغلب المحافل المحلية والدولية, الأمر الذي إسترعى انتباهي لشدة حساسية هذا الرجل لظروفنا المُختلفة, الأمر الذي يُقابله تشكيك مُتدني في نية فخامة الرئيس تجاه مُقدرات الشعب المصري وتجاه مُستقبل أبناء مصر.. نتيجة قصور إعلامي وصحفي وكافة حلقات الوصل بين الدولة والشعب في إيصال الصورة الحقيقية خلف أي إجراء أو قرار إقتصادي هام وحيوي, ورغم مجهودات بعضنا في إيضاح ذلك, بل ودعمه, إلا أنها تظل مجهودات محدودة بسبب المناخ العام, ولكن تشديد فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي على الثناء على الشعب المصري, يتطلب مِنٌا هذة المرة بأن نتمنى على فخامته أمنية نعتبرها لها قيمة مُضافة, وخاصًة أنها لم تكن موجودة في ماكيت العاصمة الإدارية الجديدة. وبذلك, تخليدًا لما شارك به هذا الجيل من عُمر مصر,

[ad id=”1177″]

نتمنى على القيادة السياسية تدشين جدارية تذكارية أو نصب تذكاري بمدخل العاصمة الإدارية الجديدة, أو على الأقل في بداية الطريق الجديد والرئيسي للعاصمة الجديدة, ذلك تكريمًا للجيل الحالي والشعب المصري, خاصًة بعد المرحلة الصعبة التي مرت علينا ومازالت… يكون بها من اليمين لليسار – تماثيل – رمز للفلاح ورمز للعامل ورمز للموظف ورمز للطفل ورمز للطالب ورمزان للفتاة المصرية إحداهما طالبة والأخرى تستلم شهادة التخرج و 3 رموز للشباب المُتخرج أولهم يستلم شهادة التخرج والثان يرتدي زي كلاسيك وفي يده شنطة كأنه بيبتدئ حياته العملية, وبعدهم شاب ثالث يؤدي التحية العسكرية ويستلم الخدمة الوطنية

هذا كله تحت تمثال أضخم يحاوط بذراعيه على رموز التماثيل… التمثال الأضخم هو للسيدة المصرية ’’الأم المصرية’’ … أُم الجميع وأُم الشهيد.. بجوار هذة الجدارية أو النصب بشكل مُرتفع قليلًا مسلة بشكل مودرن وعصري يعلوها شمسًا وعين حورس على أن يُكتب أسفلها عبارات تُلخص ما فعله هذا الجيل وأستحق به هذا الثناء المُتكرر بتوقيع من فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي شخصيًا في نهايتها. ملحوظة: هذا مُقترح من شاب مصري يُدعى ’’محمد عبدالفتاح’’ أنقله لفخامتكم حرفيًا, وبه جوانب معنوية ضخمة جدًا على حد وصفه للأمر وعلى حد إستيعابنا لطبيعة المُقترح.

[ad id=”87287″]

Facebook Comments

شاهد أيضاً

يقام يوم الاربعاء الموافق 25/12 بفندق سفير الدقى قاعه كريستال حفل حصاد عام 2019 تحت رعاية حمله مصر تستطيع شباب

يقام يوم الاربعاء الموافق 25/12 بفندق سفير الدقى قاعه كريستال حفل حصاد عام 2019 تحت …