أخبار عاجلة
الرئيسية / حوادث / بلاغ للنائب العام ضد الكاتب الروائى علاء الأسوانى بتهمة تشوية الدولة المصرية

بلاغ للنائب العام ضد الكاتب الروائى علاء الأسوانى بتهمة تشوية الدولة المصرية

[ad id=”66258″]
كتب – محمود مسلم

تقدم أيمن محفوظ المحامى، ببلاغ إلى النائب العام ضد الكاتب الروائى علاء الأسواني، يتهمه فيه بمحاولة تشويه الدولة المصرية عن طريق أحد مؤلفاته المطبوعة بالخارج. 

وذكر البلاغ، المقيد برقم 4168 لسنة 2018 عرائض النائب العام، أن المشكو في حقه علاء الأسوانى طعن الوطن في كافة قيمه وثقافته من خلال إصدار رواية تحمل اسم «جمهورية» كأن نشرها بدار نشر في لبنان بحجة انعدام حرية الرأي في مصر، وتطبع منها نسخة ورقية شعبية توزع بشكل سري، وكذا نشرها عن طريق الإنترنت بصورة ورقية ومسموعة قراءة بصوت كإصرار منه على نشرها ووصولها إلى العامة، وتبدأ فصولها بالتحريض على العلاقات الآثمة مع الخادمة وهجر الزوجة من الطبقة الراقية لزعمه أن النشوة الجنسية لا تحملها سوي السيدة الشعبية الفقيرة.
[ad id=”1177″] وتابع البلاغ: توضيح كيفية إقامة العلاقة الآثمة مع الخادمة والتصريح بالسباب الذي يذكره العامة والسوقة، وكذا ذكر الاسم الشعبي للأعضاء الجنسية صراحة، وكذا اقتباس مشهد لاغتصاب زوجة من العساكر بأمر اللواء علوان أمام زوجها مع ذكر المشهدبشكل سوقي حقير، ويعطي إحساسا للمواطن بالقهر من الجهات الأمنية، وأن الاغتصاب العلني هو منهج للجهات الأمنية في مصررغبة منه في ضرب العلاقة بين المواطن وشرطته، الأمر الذي عانى منه شعبنا، وضرب لأحد أعمدة الدولة والهدف منه إسقاط الدولة المصرية، وذلك لمصلحة أعداء الوطن وهدم الثقافة وانتشار الفساد والانحلال الأخلاقي- حسب البلاغ.
[ad id=”1177″] وطالب البلاغ النائب العام باتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المشكو في حقه وفتح تحقيق عاجل موسع لمنع بث تلك الأفكار التي تبعث على هدم المجتمع والأسرة، وحرض الشعب على العصيان واتهام الدولة بالطغيان باعتبار أن آراءه السياسية هدامة ومعلومة للجميع، وطالب في ختام البلاغ بمصادرة كافة المنشورات لتلك الرواية التي وصفها بـ«المسمومة»، واتخاذ كافة الإجراءاتالاحترازية نحو المشكو في حقه ومنعه من السفر.

 
Facebook Comments

شاهد أيضاً

ضبط عامل بسوهاج وبحوزته طبنجة غير مرخصة وتمثال يشتبه فى أثريته

عبدالحميدشومان تمكنت مباحث سوهاج من ضبط عامل بحوزته سلاح ناري وتمثال يشتبه في اثريته.. .. …