الرئيسية / محافظات / باللصور :الدكتور رضا عبد السلام محافظ الشرقية الأسبق في حوار ساخن للجمهورية اليوم فاتحا الكثير من الملفات

باللصور :الدكتور رضا عبد السلام محافظ الشرقية الأسبق في حوار ساخن للجمهورية اليوم فاتحا الكثير من الملفات

[ad id=”1177″]
قام بالحوار / محمد خالد
 تتفق معي أو تختلف حول الدكتور رضا عبد السلام المحافظ الأسبق لمحافظة الشرقية إلا أنه شعلة من النشاط لاتنطفئ اجتمعت عنده القوة بغير عنف واللين بغير ضعف هو المحافظ الأكثر نشاطا في تاريخ محافظة الشرقية وهو رجل استقى تقاريره من عينيه وقدميه فماكان أبدا ينتظر التقارير اليومية الروتينية التي تتابع على مكتبه ولكنه كان يصول ويجول بنفسه باحثا عن مكامن الفساد فلم يجد صالحا إلا أثابه ولا طالحا إلا نال عقابه. رجل قبل أن يجلس على كرسي المنصب تشربت نفسه روح القانون وقوته وعدالته ولقد حاولت جاهدا أن أسأله عن كل مايدور في ذهن المواطن الشرقاوي وعن كل مايدور في أذهان الشباب ، وكشف الظلال عن بعض الجوانب الشخصية في حياته ورصدت معه خلال حواري العديد من الإنجازات التي قام بها بالمحافظة وكان حواري معه كالتالي :-
**هل التحقت بكلية الحقوق عن رغبة حقيقية منك ؟
بالفعل كانت لدي رغبة قاتلة رغبة عمياء لم أفكر وقد كان حلمي في الثانوية العامة هو الإلتحاق بكلية الحقوق رغم أن درجاتي وتقديري كان يسمح بدخول كلية الإعلام وكلية التربية في ذلك الوقت التي كانت  هدفا للكثيرين ولكنني كنت أود دراسة القانون بهدف أن أكون وكيلا للنائب العام .
**ماعوامل التفوق الدراسي للدكتور رضا عبد السلام ؟
أولا لابد أن يكون لديك حلم والتخطيط للمراحل القادمة في حياتك والثقة بالله أنه لن يضيع تعبك وجهدك وأيضا عدم الإستماع للأفواه المحبطة لأنني عندما التحقت بكلية الحقوق انتقدت من الكثيرين حيث تحدثوا عن أنها كليه صعبة لأنه بالفعل كان هناك حالات مرعبة من الرسوب لأعوام طويلة للملتحقين بهذه الكلية .
[ad id=”1177″]
**ماأهم الأبحاث التي قدمتها في مجال الإقتصاد ؟
أغلب الأبحاث التي قدمتها كانت جديدة من نوعها وقد حصلت على جائزة الدولة التشجيعية لعام 2003 في بحث اسمه انهيار العولمة وأتذكر أن تم عرضة على السيد عمرو موسى أمين جامعة الدول العربية في ذلك الوقت فقال كيف نتحدث عن انهيار العولمة في الوقت الذي يتحدث فيه العالم عن ازدهار العولمة ولكن بالفعل ماتحدثت عنه في هذا البحث كان تنبؤا للأزمة التي حدثت في 2008 .
البحث الثاني والذي كان في اقتصاديات الجريمة وكان أول بحث باللغة العربية في هذا المجال وأيضا تحدث عن مواصفات المجرم التي تصور الشخص المجرم بعلامات جسمية واعتبر أنها طريقة غير منطقية في وصف المجرم وعن أنه هناك دراسات جديدة عن أن الشخص المجرم لايولد مجرما وإنما هناك مايسمى بالتكلفة والعائد فالمجرم قبل أن يكون مجرما يبحث ماالذي سيخسرة وماالعائد من جريمته وأشارت هذه الدراسات أيضا إلى أن هناك أساليب جديدة لتقليل معدل الجريمة ، وأيضا في تحليلي الإقتصادي للقضاء أن القضاء ليس مؤسسة للعدالة فقط وإنما له دور كبير في عملية التنمية وإقامة العدالة .
البحث الثالث وكان في اقتصاديات الطاقة النووية والذي تأخذ به بعض الدول كالجزائر مثل،ا وأيضا بحث عن محددات جذب الإستثمار الأجنبي والذي نشر في مركز الإمارات ،وغيره من نظريات الإستثمارالأجنبي ومبادئ الاقتصاد والمالية العامة والذي يستعين به الكثير من الباحثين على مستوى العالم العربي .
**هل حصلت على أية جوائز تقديرية ؟
بالفعل حصلت على الكثير من الجوائز منها : 1-جائزة الدولة التشجيعية لعام 2003 وكنت أصغر من حصل عليها في ذلك الوقت 2-جائزة المصرف العربي للتنمية التابع لجامعة الدول العربية الاقتصادية وهي الجائزة الأولى على مستوى العالم الإفريقي وكنت في السعودية وقتها وتحدثت في بحث عن الإستثمار في إفريقيا التي عندما تناسيناها نسيتنا . 3-جائزة وزارة التخطيط الكويتية عام 2008 وكانت على المستوى العربي .
**كيف تم اختيارك محافظا للشرقية ؟ من مكتبي كوكيل لكلية الحقوق وأعلمت حينها أن هناك توجه لتعيين وجوه شابة للعمل ببعض المناصب القيادية ولم أكن أعلم حينها أنه منصب محافظ وبالفعل تم اختياري بناءا على سيرتي الذاتية .
[ad id=”1177″]
**في عقيدة الدكتور رضا عبد السلام الإنسانية أولا أم تطبيق القانون ؟
القانون ليس نصا جامدا وإنما القانون روح وهناك فرق بين حرفية القانون ونص القانون وأذكر لك مثالا بسيطا وليكن لدي لائحة أو قانون ينص على شروط معينة للتقدم للدراسات العليا أنا مثلا كشخص في الإدارة لابد أن أكون على وعي بروح القانون ولابد أن أنظر لكل حالة بمفردها فمثلا إذا كانت أوراقي كمتقدم مستوفاه إلا ورقة أو ملف بسيط فلماذا لا أقدم تسهيلات وأستخدم روح القانون وأستبدل الرفض التام للمتقدم بالقبول مع إقرار بسيط بإمضاء الطالب لحين استيفاء الشروط كاملة حتى لاأضيع عام كامل على الطالب دون الإنضمام لصفوف الطلاب فلابد من مراعاة روح القانون في مختلف المؤسسات .
وأذكر على سبيل المثال مصنع السكر بمدينة الصالحية بمحافظة الشرقية عندما كنت محافظا قمت بتشغيل هذا المصنع الذي توقف لأعوام طويلة بناءا على قرار محافظ سابق كان يضع تكاليف ضخمة للتراخيص الخاصة به حيث خفضت المبلغ المحدد للمترلهذا المصنع الذي تبلغ مساحته 356فدان من 30 مليون جنيه ل 5 ملايين وبالفعل تم تشغيل المصنع ؛إذن لو لم أتفهم وأعي القانون جيدا لتجمدت على قرار قديم ولكن طالما أنني أمتلك الصلاحية لإصدار قرار يفيد الصالح العام ويوفر آلاف فرص العمل للشباب وهو مشروع استثماري ضخم. وهنا تكمن روح القانون الذي يعمل لصالح الفرد والمجتمع
**عرف عنك الحزم والصرامة أثناء ولايتك لمحافظة الشرقية فهل هذا الحزم نابع من طبيعة شخصيتك أم من دراستك القانونية ؟
في الحقيقة هو نابع من الإثنين معا فأنا لست بالشخص المدلل الذي عاش مرفها بل نشأت في أسرة تقدر العمل والجد والإلتزام في كل الأمور بالإضافة إلى أنني عملت في كل ماتتخيله وتعاملت مع الصالح والطالح فاكتسبت الخبرة التي تجعلني أميز بينهما وأميز بها بين الحق والباطل وتعلمت كيف آخذ الحق لأصحابه ،وأيضا دراستي القانونية كان لها دور في إثقال شخصيتي بالإلتزام والحزم وروح العدالة والقانون .
**هل أسلوب الحزم في الإدارة في محافظة يختلف عن أسلوبك كمسئول في الجامعة وكوكيل لكلية الحقوق ؟
بالفعل يختلف لأنني هنا أتعامل مع فئات مختلفة من الطلاب والأساتذة فأنا هنا في حرم العلم فلابد أن تختلف المعاملة وأسلوب الإدارة فلكل مقام مقال ولكل حادث حديث فأنا بين الطلاب أتعامل بما يقتضيه موقف العلم وتختلف لغة الحوار لأن المقام يستدعي ذلك، أما المحافظة والمحليات لابد أن تنضبط ويتم التعامل معها بحزم فقد اقتحمت تلك الخلية وفتحت ملفات لم تفتح من قبل وكنت أعمل بروح الثورتين وبقناعتي الشخصية بعيدا عن أي اتجاه وأي انتماء لأن انتمائي الأساسي لوطني وأعمل لرفعته في أي مكان كنت .
**ماالصعوبات التي واجهتك أثناء وجودك كمحافظ للشرقية ؟
الصعوبات لم تكن أبدا صعوبات إدارية وإنما كانت ضغوطا إعلامية وبسبب أنني كنت كثير التحركات فكان يتم التركيز على جوانب هامشية سلبية تقع على جانب المشاكل الأساسية التي كنت أسعى جاهدا لحلها وعلى سبيل المثال مصنع الزيت والصابون الذي قمت بتشغيله بعد أن كان معطلا والذي يضم مئات العمال وهو مصنع لم ينظر إليه أحد من قبل لأنه مصنعا تابعا لوزارة قطاع الأعمال العام ولكنه يقع على أرض محافظتي وبالتالي كان لابد من تشغيله وبالفعل تواصلت مع وزير التموين لدعمهم بالمواد الخام وتشغيل الآلات وفي ذلك الوقت تم التركيز من جانب بعض وسائل الإعلام على بعض الأشياء التي لاقيمة لها ولاداعي لذكرها دون التركيز على المجهودات المبذولة من أجل دعم الإستثمار وتشغيل المئات من الأيدي العاملة.
**ماالمحاور التي من الممكن العمل عليها بمحافظة الشرقية كخطوة نحو التنمية الجادة؟
الشرقية لاأنكر أنها محافظة أهملت كثيرا ومايخصص لها في الخطة الإستثمارية قليل جدا مقارنة بما تحتاجه المحافظة فهي محافظة ضخمة يبلغ عدد سكانها حوالي 8 مليون نسمة فهي محافظة بحجم دولة وهي تحتاج كبنية أساسية لعمل ومجهودات ضخمة جدا وقد طلبت 120 مليون جنيه من أجل الطرق التي تربط بين المراكز قبل رحيلي، وكانت خطة عاجلة خارج الخطة الرئيسية، أيضا تحتاج لمشاريع صرف صحي ومياه وطرق وغيره فلابد من العمل على مشاريع البنية الأساسية بحيث تكون أرضا خصبة وسهلة لجذب الإستثمار والمشروعات الكبرى.
كيف يمكن استغلال الظهير الصحراوي لمحافظة الشرقية إضافة إلى مشاريع الإسكان؟
←الظهير الصحراوي بالقرب من الطريق الدائري الإقليمي في جنوب بلبيس وكنت قد بدأت في خطوات جادة نحو إنشاء مدينة الزقازيق الجديدة وتم تحديدها على مساحة 2000 فدان وكان هناك هدفا لإنشاء مدينة صناعية جديدة و1500 لمدينة جديدة مثل المدن الجديدة كدمياط الجديدة وغيرها وبعد الإنتهاء من كل هذا وصلني إخطار بأنه ممنوع الإقتراب من هذه المنطقة .
**اذكر لي تقصيرا استفزك وأنت محافظا .
وصلتني أكثر من رسالة بأن سائقي النقل العام يتركون العمل وينامون في سياراتهم في بعض الأماكن خارج مدينة الزقازيق وكان ذلك في وقت العمل وفي وقت الذروة التي تزدحم فيها المدينة بالطلاب ويتركونهم للوسائل الخاصة والتزاحم عليها ووجدت أحدهم في سبات عميق ففي مثل هذه الحالة لابد أن يكون العقاب رادعا لأن الغرض من العقاب الردع وهذا تقصير في المصلحة العامة وإهدار للمال العام وبالفعل تمت معاقبتهم وفقا للقانون وتحدث البعض عن أن هذا الحدث فعلته بغرض الشهرة ولكنني أردت أن أقدم نموذجا ناجحا في الإدارة وكان هذا النشاط سببا في النشاط والإنضباط في المحافظة .
**ماقصة المحاجر التي لاسيما تحدثت عنها في مقالاتك وعلى مواقع التواصل الإجتماعي ؟
باختصار شديد هذه المحاجر مملوكة للأسف للقطاع الخاص وهي أراضي تحجير تم تمليكها لهؤلاء الأشخاص على أنها أراضي زراعية أو أراضي يتم تحجيرها بهدف الزراعة بحيث يدفعون رسوما قليلة على المتر وهم في الحقيقة يبيعون المتر من خلال التحجير فيها بمئات الجنيهات .
**مارأيك في قرار تخفيض أجور العاملين بمحاجر الشرقية ؟
أنا لا أمتلك الحكم على أحد ولكن هذه المشاريع تعمل طبقا للائحة، والعقد شريعة المتعاقدين، وبلغة القانون فاءن المتعاقد أصبح له مركزا قانونيا ولايمكن اتخاذ قرار مثل هذا إلا باتفاق الطرفين وماكنت أسعى إليه هو معرفة من يعملون بهذه المشاريع ويتقاضون رواتبا وهم في منازلهم ،لكن من الصعب تقليص رواتبهم فجأة إلا على لائحة سليمة من البداية وذلك لأن هؤلاء رتبوا أمورهم ومنهم من أخذ قروضا بناءا على هذه المرتبات وهناك مشكلة قائمة وأعتقد أنها مطروحة أمام القضاء حاليا.
**هل واجهت ملفات فساد ضخمة أثناء توليك منصب محافظ الشرقية ؟
ملفات الفساد ماأكثرها وأذكر منها 160فدان بمنطقة السماعنة بفاقوس وهي أرض على ماأتذكر كانت تابعة للإصلاح الزراعي استولى عليها مجموعة من اللصوص باسم شركة وتم قص المانجو المخصصة للتصدير والتي توفر عملة صعبة وتم تخطيطها على أنا منتجعات سكنية ووضعوا بالفعل أعمدة وتم نشر إعلانات في مراكز المحافظة باسم هذه الشركة ولاداعي لذكر أسماء وبالفعل وقفت بنفسي وأزلت هذه الأعمدة وتحولت القضية للنيابة العامة وحاولت إنقاذ مايمكن إنقاذه ،أيضا مزارع أسماك سهل الحسينية التي يتكسب أصحابها ملايينا وهي مزارع تروى من مياه بحر البقر وتتغذى على جيف ونوافق ،وفساد المحليات الضخم الذي لو انضبط وتمت مراقبته تنضبط المحافظة بأكملها .
**هل تعرضت لضغوط من جهات ما للكف عن فتح ملفات الفساد ؟
للأمانة لم يحدثني أحد ولم أتلق توجيهات من أحد ،وكنت أعمل بما يمليه علي ضميري وماتقتضيه المصلحة العامة ومايقتضيه تطبيق القانون .
[ad id=”1177″]
**ماأسباب رحيل د/رضا عبد السلام عن محافظة الشرقية ؟
ربما يأتي الوقت المناسب للحديث عن هذا الموضوع ،ولكن ثق تماما أن الموضوع ليس له علاقة بأعمالي في الشرقية وكنت أسعى دوما في القرارات الحاسمة والعادلة أن أحقق فكرة العدالة وتطبيق القانون على الكبير قبل الصغير وعلى القوي قبل الضعيف .
**هناك الكثير من الإنجازات التي تمت بالمحافظة هل من الممكن أن تذكر لنا بعضا منها ؟
بالفعل هناك العديد من الإنجازات التي تمت والتي ذكرتها لك خلال حديثي ولكن أذكر منها على سبيل المثال لا الحصر : مصنع النسيج القريب لمنيا القمح وجدت العاملين به عاطلين ولايوجد مادة خام لتشغيل المصنع وكانت المعدات معطلة تواصلت وقتها سريعا مع وزير التموين وبالفعل أوجدت لهم المادة الخام وتم تشغيل المصنع ،أيضا مشاريع مزارع الأسماك ،الإزالات والتعديات ،وطريق رمسيس وصان الحجر المؤدي لبور سعيد والذي يربط ربع أثار مصر بمحور قناة السويس حيث تواصلت مع د/أشرف العربي وزير التخطيط في ذلك الوقت وبالفعل تم رصفه بعد عمل المقايسات اللازمة، مماخلق هذه المنطقة من جديد باعتبار أن منطقة قناة السويس في تطور حاليا ووضعت خطة زمنية لإنهاء الكثير من الإنشاءات كالكباري مثل كوبري الصدر والنخاس ،وكبري مشتول الرابط بين الشرقية والقليوبية ،كوبري شرويدة الذي وفرت فيه 120 مليون جنيها وتم طرحة لمقاول للبدء في العمل، أيضا مشروع ترعة المسلمية والذي يمتد 4 كيلوا داخل الزقازيق والذي يعتبر مشروعا حضاريا ومشروع مزارع العباسة والتي تبلغ 220 فدان والتي تروى الآن من أنقى المياة بترعة الإسماعيلية والتي طرحتها للمناقصة وقبل رحيلي بأسابيع كنت أقف على رأس تلك المزارع التى بها إنتاجا سمكيا من الدرجة الأولى وغيرها من المشروعات التي يطول الوقت لذكرها .
**لو عرض عليك تولي منصب وزيرا أو رئيسا للوزراء أو محافظا للشرقية مرة أخرى هل أنت على استعداد لذلك؟
القضية ليست قضية منصب وأنا على استعداد لخدمة وطني في أي مكان كان، المهم هو تأدية الرسالة على أكمل وجه ممكن .
**كأستاذ ورئيس قسم الإقتصاد بالجامعة هل تسير مصر في وجهتها الصحيحة من الناحية الإقتصادية ؟
هناك جهود طيبة تمت في مجال البنية الأساسية وأعتقد أننا الآن على الطريق السليم ولكننا نحتاج لمضاعفة الجهود في الناحية الإستثمارية وأساليب جذب الإستثمار وهناك آلاف المصانع التي تحتاج إلى إعادة تشغيلها و العمل بها .
**من وجهة نظرك ماأسباب تراجع التعليم في مصر ؟ومن أين يبدأ إصلاحه ؟
التعليم هو قضيتنا الأولى وهو عملية أهدرت كثيرا ولكن إصلاح التعليم يبدأ بإصلاح المدرسة ثم اختيار المعلم الكفء ثم إعادة النظر في المقررات الدراسية ومصر قادرة على استعادة مكانة مصر في كافة المجالات وأولها التعليم والبحث العلمي .
**أين ترى مصر بعد 4 أعوام من الآن ؟
أنا بطبيعتي متفائل وباءذن الله قريبا ستعود مصر إلى مكانتها الحقيقية في كافة المجالات ولكننا نحتاج إلى العمل والإنتاج والتخطيط السليم ومصر تمرض ولكن لاتموت .
[ad id=”1177″]
Facebook Comments

شاهد أيضاً

“المهندسة إيمان العجوز” تنعي ببالغ الحزن و الأسي وفاة الزميلة بقطاع البترول الأستاذة/ماهي الغزولي

الشرقية: شيماء السيد || المهندسة / إيمان العجوز  تنعي ببالغ الحزن و الأسي وفاة الزميلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *