الرئيسية / محافظات / بتكلفة تصل الى 7 مليون جنية مياه القناة تقوم بتحويل مسارات الصرف الصحى لحل مشكلة الطفح المستمر بشارع الدقهلية بحى ثانى الإسماعيلية .

بتكلفة تصل الى 7 مليون جنية مياه القناة تقوم بتحويل مسارات الصرف الصحى لحل مشكلة الطفح المستمر بشارع الدقهلية بحى ثانى الإسماعيلية .

الإسماعيلية – محمود الدريس
حرص اللواء مهندس محمود طه عبد اللطيف رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمحافظات القناة للسعى فى إيجاد حل لمشكلة الصرف الصحى والطفح المستمر بشارع الدقهلية بمنطقة حى ثانى بوسط مدينة الإسماعيلية خصوصا مع قدوم فصل الصيف وأقتراب شهر رمضان المبارك وذلك بالتسيق مع المهندس سيد محجوب رئيس قطاع الدعم الفنى والمهندس محمد عبد السلام رئيس قطاع الإسماعيلية ..

وكانت منطقة حى ثانى الإسماعيلية قد شهدت خلال السنوات الأخيرة بناء عدد كبير من الأبراج السكنية والتى قامت رئاسة حى ثانى بمنح هذه التراخيص بالبناء دون مراعاة لتحمل شبكة الصرف الصحى أو محطات الرفع التى تم انشائها فى ثمانينات القرن الماضى والتى أصبحت لا تستوعب هذه التصرفات الكبيرة مما ترتب عليه عدم تحمل قدرة شبكات الصرف وكذا المحطات والتى أدت الى وجود طفح دائم ومستمر بشارع الدقهلية والعلاقمة والعشريني ومنطقة حي السلام على وجه العموم خصوصا فى فصل الصيف ..

واكد “طه” على أنه تم تكليف إحدى المكاتب الاستشارية المتخصصة لعمل الدراسات الاستشارية لتصرفات منطقة حي ثان الإسماعيلية للعمل على حل تلك المشكلة ومشيرا الى أن هذه الدراسة إنتهت إلى وضع حلول جزئ منها تنفيذ خط انحدار صرف صحي قطر 600 مم لتحويل تصرفات شارع شبين الكوم والجامعة الجديدة ومجمع المواقف وعمارات ال 500 وحدة والتي تمثل نسبة كبيرة من التصرفات الواردة إلى محطة رفع بورسعيد إلى محطة رفع المطافي والتى جارى تنفيذها حاليا تحت أشراف المهندس ايمن حسن عطية مدير المشروع واميرة غريب مهندس المشروع وفنى عادل خلف وفنى سعد محمد الصادق ..
وأشار “عبد السلام ” الى ان هذا الحل يؤدى الى تخفيف الضغط على محطة رفع بورسعيد وكذلك تخفيف الضغط عند نقطة الالتقاء يتقاطع شارع الدقهلية والبحري والتي تؤدي إلى تعطيل حركية المياه مما تسبب الطفح بتلك المناطق بحي السلام خصوصا بالمناطق المنخفضة بشارع الدقهلية والعلاقمة ..

وأضاف “أيمن حسن ” مديرالمشروع أن تحويل تلك التصرفات سيتم من تقاطع شارع رضا والبحري مرورا بامتداد شارع رضا عبر الخط قطر 600 مم بطول كيلو متر تقريبا وحتى محطة رفع المطافي بتكلفة ما يقرب من 7 مليون جنية كما شملت الدراسة رفع قدرة محطة المطافي حتى يمكن استيعاب التدفقات الواردة إليها عبر هذا الخط وهذا الحل يعتبر حلا مؤقتا لحين الانتهاء من الحل النهائي وهو إعادة تأهيل محطة بورسعيد القديمة وإنشاء خط الطرد الخاص بها وهو من ضمن الدراسة التي قام بها المكتب الاستشاري وسيتم تنفيذ الحل النهائي بواسطة الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي والتي قد تستغرق وقتا طويلا لعمل التصميمات اللازمة وتدبير الاعتمادات ومن ثم التنفيذ..

 

Facebook Comments

شاهد أيضاً

“المهندسة إيمان العجوز” تنعي ببالغ الحزن و الأسي وفاة الزميلة بقطاع البترول الأستاذة/ماهي الغزولي

الشرقية: شيماء السيد || المهندسة / إيمان العجوز  تنعي ببالغ الحزن و الأسي وفاة الزميلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *