الرئيسية / المزيد / مقالات / لأول مره في حوار ساخن مع وزيرة الصحه الدكتور/هاني عبد الظاهر،يوضح جمله من الحقائق حول ماأثير بخصوص الادويه المسرطنه

لأول مره في حوار ساخن مع وزيرة الصحه الدكتور/هاني عبد الظاهر،يوضح جمله من الحقائق حول ماأثير بخصوص الادويه المسرطنه

اعزائي ومتابعي في كل مكان ،، زملائي الكرام، تابعنا معا ما اثير  مؤخرا بالنسبه لموضوع الادويه الموجوده بالفعل داخل سوق الدواء المصري وما اثير حولها من ادعاءات بل وشهادات تؤكد احتواء هذه الادويه علي مواد تحتوي علي بعض المواد الخام تؤدي بالاصابه بمرض السرطان اللعين وعلي اثرها

قررت الإدارة المركزية لشئون الصيدلية التابعة لوزارة الصحة والسكان، الأربعاء، وقف تداول جميع المستحضرات التي تحتوي على المادة الخام الفعالة “الرانتيدين” لحين التأكد من عدم وجود شائبة تحتوي على مواد مسرطنة بالمادة الخام، على أن يجري الإفراج عن جميع المستحضرات الموقوف تداولها، طبقا لنتيجة التحليل من الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية.

ونستعرض  أشهر الأدوية التي تدخل في تركيبها مادة “الرانتدين”، وتشمل:

– فوار راني، رانيتيدين يصرف في مستشفيات، رانتيدول يصرف في المستشفيات، زانتاك، فارو.

– رانتدين، أسيلوك، اسيلايت، رانيتاريجو، الرانتاز، اوسموران، رانتيبلوك، هيستاك، ابيرانت، رانيتاك، نورسيف، مجدين، ابيران، رايتيكيور، جاستبروكت.

يشار إلى أن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، أعلنت عن أن بعض أدوية “الرانتيدين” تحتوي على نسب قليلة من شوائب نيتروزامين المسرطنة، وعلى رأسها الدواء المعروف باسم “زانتاك”.

وقالت الهيئة، في بيان لها الجمعة الماضية عبر موقعها الرسمي، إنها تحقق منذ العام الماضي في وجود المادة وشوائب أخرى توجد في العقاقير المستخدمة لعلاج ضغط الدم وأمراض القلب المعروفة باسم ARBs.

ويشار إلى أنه جرى سحب العديد من هذه العقاقير من قبل هيئة الغذاء والدواء، لوجود “مستويات غير مقبولة” من النتروزامين في تلك الأدوية، ويمكن شراء أدوية الرانتيدين دون وصفة طبية للتغلب على حموضة وحرقة المعدة.

وقالت الهيئة إن الأشخاص ليسوا بحاجة إلى التوقف عن تناول الدواء، لكن المرضى الذين يتناولونه بوصفات طبية ربما عليهم التحدث مع الطبيب حول إعطائهم خيارات علاج أخرى، كما يمكن لمن يتناوله دون وصفة طبية البحث عن أدوية بديلة وفقا لحالتهم الصحية,ولهذا كان هذا اللقاء الهام مع معالي وزيرة الصحه والسكان،،

في البدايه والسؤال موجه للدكتوره الوزيره..معالي الوزيره لم تكن هذه المره هي المره الاولي التي تم اختراق الاسواق المصريه بأدويه مسرطنه ولقد حدث هذا من عام تقريبا بأغراق سوق الدواء المصري ببعض الادويه التي تحتوي الماده المصنعه منها بماده تؤدي بالاصابه بمرض السرطان ، اليس كذلك؟

الوزيره ، نعم حدث هذا بالفعل والحمد لله تم اكتشاف ذالك مبكرا وعلي الفور تم التعامل معه بالمصادره ومعاقبة كل من تسبب في دخول هذه الادويه الي سوق الدواء المصري..

وفي سؤال اخر وجهنا للدكتوره الوزيره.. معالي الوزير ةهل تكرار هذا النوع من الحوادث يعد تقاعص من الجهات الرقابيه داخل الوزاره ونعني بالجهات الرقابيه المسؤله  عن التفتيش الصيدلي مثلا؟

اجابت الوزيره لا نستطيع ان نقول هذا صراحةلأن الادويه بذاتها ليست متهمه بأسمائها علي انها ادويه مسرطنه ،بل الشبهات دائما تحوم حول الماده المصنعه منها بعض تلك الادويه..

وفي سؤال اخر ماهي تلك الاجراءات التي قامت بها الوزاره لوقف تدفق بل وتداول هذه الادويه عبر الصيدليات وبيعها للمرضي المصريين

اجابت الوزير ة، لقد قمنا علي الفور بأجراءات استثنائيه عاجله وهي سحب تلك الادويه وهي عباره عن تسعة عشر صنف لتحليلها في المعامل المركزيه التابعه للوزاره وذلك للتأكد من صدق ما اشيع عنها ، واستطردت الوزيره قائله اننا بالفعل طرحنا مجموعه من الادويه البديله  امنه قد اعلنا عنها لحين ظهور النتائج النهائيه لتحاليل تلك الادويه..ونحن نعد المريض المصري اينما كان ان تلك الحوادث الغير مقصوده بأنها لن تتكرر في المستقبل بأذن الله…

وفي نهاية الحوار ، قدمنا الشكر لمعالي وزيرة الصحه وتمنينا لها التوفيق الدائم..

والله الموفق والمستعان …

المستشار الدوائي للجمهوريه …

الدكتور // هاني عبد الظاهر…

Facebook Comments

شاهد أيضاً

التعليم احد ركائز بناء الامم

التعليم هو احد ركائز بناء الامم المتقدمه فهو كانت دعوة الله سبحانه وتعاله لنبيه سيدنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *