الرئيسية / مكتب جنيف / ماكينات الصرف الآلي البنك الأهلي المصري بمشتول السوق رحلة عذاب يومي للمواطنين.

ماكينات الصرف الآلي البنك الأهلي المصري بمشتول السوق رحلة عذاب يومي للمواطنين.

 عبدالحميد شومان

يتحمل المواطن المشتولي الكثير من المعاناة بسبب عدم توافر الأموال بماكينات الصرف الآلي الخاصه بالبنك الاهلي بمشتول السوق.. لماذا اللوم على البنك الأهلي؟؟ لانه فرع رئيسي ليس مندوبيه مثل بنك مصر التابع لفرع شبين القناطر..

تسببت بطاقات الصرف الآلى فى العديد من المشكلات للكثير من الأشخاص خلال الفترات الأخيرة ورغم كونها وسيلة حديثة كان الهدف منها تيسير الحال على الجميع سواء كانوا موظفين أو كبار السن أو غيرهم مما يكون لهم تعاملات شهرية مع البنوك، وتفادى الوقوف فى طوابير الخدمة البنوك أو هيئات مكاتب البريد، ولكن سرعان ما تحولت ماكينات الصرف الآلى للبنك الأهلي خاصة في مشتول السوق من نعمة فرحنا بها جميعا إلى نقمة تثير غضب الكثيرين وبدأت تظهر العديد من المشكلات التى يواجهها المتعاملون معها مثل كثرة الأعطال والمشكلات الفنية وبطء تسوية المعاملات والادهي وجود الماكينات ولا يوجد بها نقود..

والسؤال الي قيادات البنك الأهلي اللذين لا هم لهم إلا تقاضي مرتباتهم دون سعى لجذب عملاء اكثر لبنك بعراقة البنك الأهلي وذلك بتحسين الخدمات…..

ماكينات الفرع الرئيسي زحام ومشاكل وعراك قد يصل إلى الشرطة والتقاضي.. ماكينة سور مستشفى مشتول يوم فيها فلوس وباقي الايام معطله… ماكينة التجارة ومجلس المدينه إهدار مال عام وخساره الكهرباء المتصله بهم فدائما معطلين ولا يوجد بهم نقود..و ماكينة مجلس المدينه تسحب البطاقات. وعن مواطنين مشتول اما تحسين خدماتكم او نصيحة شيلو مكيناتكم. ملهاش لزمة.. الزحام على ماكينات الصرف الآلى على الرغم من إنشائها لتسهيل والتيسير على المواطنين لصرف أموالهم ومعاشاتهم إلا أنه اليوم من الصعب أن تجد مكينة صرف آلى غير مزدحمة ويقف الناس عليها طوابير خاصة مع بداية كل أول شهر حيث صرف المرتبات والمعاشات.

وتقول مواطنة موظفة إنها أوقفت التعامل مع ماكينات الصرف الآلى بسبب العديد من المشكلات التى تسببها وأولها الطوابير التى تتزايد كل يوم بالإضافة إلى بعض الأعطال الفنية التى أصبحت تزاد نتيجة عدم وجود ثقافة التعامل مع تلك الماكينات من قبل الكثير من الأشخاص مما تسبب فى إحداث نوع من العمليات الحسابية غير الدقيقة مثل اختلاف قيمة الرصيد وأحيانا يخرج الإيصال غير متطابق مع المبلغ المسحوب ما دفعنى لعدم التعامل مع ماكينات الصرف الآلى.

وعن مندوبية بنك مصر بمشتول السوق فرع شبين القناطر يطالب ان يكون فرع وموافقة كافة الجهات الا ان الإدارة الهندسية بمجلس المدينه متعنته لأسباب اتفه من شخطة القلم..تلك هي البيرقراطية وقيادات لديها الرغبه في تدييق الخناق على المواطن… فيكفر بوطنيته.

Facebook Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *