الرئيسية / عاجل / لقاء محافظ الاسكندرية مع اسقف مدينة اجريجينتو الإيطالية الكاردينال فرانشيسكو مونتينيجرو

لقاء محافظ الاسكندرية مع اسقف مدينة اجريجينتو الإيطالية الكاردينال فرانشيسكو مونتينيجرو

كتب _ اشرف المهندس

التقي الدكتور عبدالعزيز قنصوة، محافظ الإسكندرية مع أسقف مدينة أجريجينتو الإيطالية الكاردينال فرانشيسكو مونتينيجرو وذلك علي هامش زيارته إلي العاصمة الإيطالية روما وعدد من مدن جزيرة صقلية، حضر اللقاء السفير هشام بدر سفير مصر في إيطاليا وأوجينيو بنيديتي رئيس مؤسسة ” بنيديتي” الثقافية و قرينته ( أنا ماريا بنيديتي ) .

وخلال اللقاء أكد الدكتور قنصوة علي عمق الروابط التاريخية والثقافية التي تجمع مصر وإيطاليا منذ فجر التاريخ ، مؤكداً حرص مصر علي إبقاء الأواصر والعلاقات الوثيقة بين البلدين لاسيما وأن مدينة الإسكندرية تحتضن الكنيسة الأرثوذكسية.

وأشار قنصوة إلي ما حققته الدولة المصرية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي في مجال نشر ثقافة المواطنة والتسامح الديني وترسيخ مفهوم قبول الآخر ، مشيراً إلى أن مصر تعد نموذجاً يحتذى به للتعايش السلمي في منطقة الشرق الأوسط .

وأعرب قنصوة عن اعتزازه الشخصي بزيارة جزيرة صقلية إنطلاقاً من خصوصية العلاقة التي تجمع مدينة الإسكندرية مع مدن صقلية باعتبار الاسكندرية هي أقدم مدن البحر المتوسط والمنارة التاريخية للثقافة والحضارة في المنطقة .

وشدد محافظ الإسكندرية علي أن الجانبين يسعيان معاً لنشر قيم التسامح والمحبة والسلام وقبول الآخر ونشرها في المنطقة لبناء الإنسانية ، ووجه المحافظ الدعوة إلي أسقف أجريجينتو لزيارة المحافظة مع أعضاء الكنيسة ، وبحث إجراءات إطلاق أول رحلة حجاج إيطاليين من جزيرة صقلية إلي مصر .

ومن جانبه أكد الكاردينال فرانشيسكو مونتينيجرو أهمية دور مصر وإيطاليا في إنشاء جسور التواصل وإعادة امجاد حضارات المتوسط القديمة، وبناء عالم جديد من المحبة والسلام .

وأشار مونتينيجرو إلي أن العرب كانوا يتواجدون في النسيج الوطني الخاص بمدينة اجريجينتو منذ أكثر من ٢٠٠ سنة ، لافتاً إلي وجود شوارع كثيرة في المدينة بأسماء عربية مثل “باب اللمون” و”باب الريح”.
ونقل الكاردينال مونتينيجرو تحيات البابا فرانسيس لمصر قيادة وحكومة وشعبا، مفصحاً ان البابا فرانسيس قد أوصى خلال لقائهما الاخير، بأهمية الحفاظ علي اواصر الصداقة الوطيدة مع مصر ، كما أعرب
عن حرصه على تعزيز أواصر التعاون مع مصر بما يساهم في تدعيم ثقافة الحوار والتعايش والسلام والحوار بين الأديان.

وعرض السفير هشام بدر خلال اللقاء لأهم اللقاءات التي عقدها محافظ الاسكندرية خلال زيارته الي ايطاليا واتفاقية التآخي التي تم توقيعها مع مدينة كتانايا ولقاءات المحافظ مع المسئوليين الإيطاليين وعلي رأسهم وزير الثقافة الايطالي .
وأشار السفير هشام بدر إلي وثيقة ” الأخوة الإنسانية” التي وقعها كل من الشيخ أحمد الطيب شيخ الازهر والبابا فرانسيس الثاني بابا الفاتيكان في الامارات ، لافتاً إلي أهمية البناء علي تلك الوثيقة وأن يحذوا الجانبين المصري والإيطالي حذوهم من خلال الإسهام في تعزيز ثقافة قبول الآخر ، وتابع بدر : الشيخ الطيب والبابا فرانسيس بدأ الطريق ولابد أن نستكمله معاً ونبني الكثير من الجسور .
وأكد السفير المصري علي ما يحظى به البابا فرانسيس من تقدير واحترام لدى الشعب المصري، منوهاً إلى التطورات الإيجابية التي شهدتها العلاقات الثنائية بين الجانيين خلال الأعوام الماضية، خاصة الزيارة التاريخية للبابا فرانسيس إلى مصر عام 2017، وعودة الحوار بين الأزهر والفاتيكان.

ومن جانبه أشار أوجينيو بنيديتي رئيس مؤسسة ” بنيديتي” الثقافية إلي أول رحلة قام بها الحجاج الايطاليين من مدينة فيتربو إلي لمسار العائلة المقدسة في القاهرة خلال العام الماضي وقاموا بزيارة الأماكن التي تواجد بها السيد المسيح والسيدة مريم ، وأضاف بنيديتي أن مصر حافظت علي الكثير من تلك الأماكن .
وقال بنيديتي أننا لدينا ميزة في علاقاتنا وهي صداقة الماضي والتي يمكن أن تساعدنا للبناء علي المستقبل.
وفي ختام اللقاء اصطحب الكاردينال فرانشيسكو مونتينيجرو محافظ الاسكندرية بجولة في الكنيسة والمتحف الخاص لها

Facebook Comments

شاهد أيضاً

من يشكر الناس لا يشكر الله

كتب / السيد عبدالعال قال النبي صلى الله عليه وسلم (( من صنع إليكم معروفا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *