الرئيسية / المزيد / دين ودنيا / لأول مره . الدكتور // هاني عبد الظاهر يتحدث في النصائح العشر للتغذيه السليمه في رمضان

لأول مره . الدكتور // هاني عبد الظاهر يتحدث في النصائح العشر للتغذيه السليمه في رمضان

اعزائي المتابعين ، الزملاء والزميلات ، سلام الله عليكم ورحمته وبركاته وكل عام وانتم بوافر الصحه والعافيه ، وبهذه المناسبه  الروحانيه السعيده نتحدث سويا في موضوع هام يعد من اهم الموضوعات التي تهمنا جميعا وخصوصا في هذا الشهر الكريم ، ألا وهو موضوع التغذيه السليمه في شهر رمضان المعظم  وفي البدايه نقول،،اذا تأملنا أشهر آيه فى القرآن تتحدث عن الصيام سنجد فيها حكم كثيرة وفوائد جمة للصيام “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ۚ وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (184) شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185) ” لعلكم تتقون هذه فائدة عظيمة للصيام وهى تحقيق التقوى ومراقبة الله عزوجل فى كل اعمالنا وافعالنا حتى نكمل باقى العام بروح نقية طاهرة من الذنوب والمعاصى والاضرار،، وكما نعلم فقد خلق الله الانسان من طين ثم نفخت فيه الروح ،، اي يتكون الانسان من جسد وروح ،، فهل حكمة الله من الصيام ان تتطهر الروح فقط دون تطهر الجسد وتعديل الخلل فيه ؟!!! بالطبع لا فالله حكمة بالغة ولكن علم الانسان قاصر عن  كشف هذه الحكم ومنها ما تم كشفه حديثا ونال العالم المكتشف جائزة نوبل وهى ان الجسم به الالية المناسبة لتطهير الجسد من كل ما يسبب له الاضرار من خلايا تالفة او بروتينات سيئة التكوين او جراثيم ومسببات امراض فتدخل الى خلايا معينة تسمى(ليسوزوم) اطلق عليها المكانس ،،تقوم هذه الخلايا بتفكيك وتحلل هذه الخلايا المضره وتزيل الضرر ثم تعيد تركيبها فى صورة احماض امينية اواحماض دهنية يتم استخدامها فى بناء الجسم من عضلات وخلايا وخلافه.. لا تقوم هذه الخلايا المنظفة للجسم بعملها الا فى حالة الصيام الطويل وفى حالة عدم انشغال الجهاز الهضمى بملحقاته (الكبد والبنكرياس والمرارة ) والكلى بالعمل ،، اى بكثرة الاكل ،،وهذا مما يدفعنا لتنظيم الاكل واختيار نوعياته الصحية حتى نستفيد من فوائد الصيام على المستويين الروحى والجسدى،،ومن هنا تبرز أهمية النصائح العشر للتغذية الصحية وخاصة فى رمضان وهى كالتالى : ١) تنظيم الوجبات لتكون وجبتين فقط إفطار وسحور دون اى وجبات بينية وممكن مشروبات بدون سكر ومياه فقط. ٢) الامتناع عن السكريات بشكل كامل لأنها سريعة الهضم مما تجعل الشخص يجوع بسرعة ويحتاج الى ان يأكل ولا يستطيع ان يصمد الى السحور كما تعمل على استنزاف فيتامينات ومعادن مهمة. ٣) الاقلال(الافضل صحيا الامتناع لمن يستطيع) قدر الامكان من النشويات عامة كالأرز والمكرونة والخبز والمخبوزات عامة ،،او استبدالها بالاخف ضررا وهى الشوفان والبطاطا والكينوا والعدس ،، ٤) عدم الاكثار من البروتينات وان تكون فى حدود ٨٠ – ١٢٠ جم يوميا حسب الوزن ،،اى جم بروتين لكل كجم من وزن(كتلة) الجسم . ٥) الاكثار من الدهون الصحية فى الاكل لتعويض منع السكريات وتقليل النشويات وإفادة الجسم بفوائد كثيرة منها الفيتامينات الذائبة فى الدهون وهى مهمة جدا،، هذه الدهون الصحية هى ،، السمن البلدى، الزبدة البلدى ، دهن الغنم او البقر ،زيت الزيتون ،زيت السمسم ، زيت الكتان ،زيت جوز الهند ، زيت الافوكادو،،، ٦) الامتناع تماما عن الزيوت المهدرجة مثل زيت دوار الشمس، زيت الذرة، زيت الكانولا،،، لانها معدلة وراثيا كما ان لها اضرار جمة على الجسم وخاصة الكبد.ويلحق بها ايضا السمن النباتى فهى ضارة اشد الضرر على الجسم. ٧) الاكثار من الخضروات وخاصة الورقية منها ( الخس ،الجرجير،البقدونس، الكزبرة، الشبت،الكرنب، القرنبيط، البروكلى،اللفت،الملوخية، السبانخ)ثم الخضروات الاخرى مثل الكوسة والفلفل الاخضر والباذنجان والبامية…وكلما كانت الخضروات طازجة كانت الفائدة اكبر،، واذا تم طهوها تكون مدة الطهى قليلة ٣-٥دقائق حتى لا نهدر الكثير من فوائدها وتصبح عديمة الفائدة. ٨) استبدال ملح الطعام العادى بملح البحر او ملح الهيمالايا وذلك لضبط معدل الالكتروليتات فى الجسم مما يجعلنا لانشعر بالعطش أكثر. ٩) الاكثار من الليمون فى الاكل لكل فرد (٣-٤) ليمونه يوميا حتى توازن حمضية الجسم والبول وتقربها الى القلوية فتساعد على إذابة الحصوات والاملاح الزائدة. ١٠) إستعمال خل التفاح العضوى يوميا قبل الاكل فهو مفيد جدا للمعدة والجهاز الهضمى كما ويساعد على هضم البروتينات وإستخلاص المعادن وباقى المواد كما ويساعد الكبد على تجدد خلاياه. تلك النصائح ال عشرة كاملة لمن اراد ان يستثمر رمضان روحيا وجسديا ويعيش بجسم مقاوم للأمراض . اما من ابتلاه الله بأمراض معينة فله بعض الانظمة الخاصة كل حسب حالته ، ونسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفى كل مريض. ولنتذكر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم”ما ملأ ابن آدم وعاء شرا من بطنه ،، بحسب ابن ادم لقيمات يقمن صلبه ،، فإن كانا لا  محاله  فاعلافثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه” اسأل المولى عزوجل ان يبلغنا رمضان وان يتقبله منا وان يعيننا عل صيامه وقيامه…  

 

ينبغي على المرضى الراغبين في أداء فريضة الصوم أن يقوموا بمراجعة الطبيب وإستشارة أخصائي التغذية قبل حلول شهر رمضان الكريم.

صوماً مقبولاً وإفطاراً صحياً  

المستشار الدوائي للجمهوريه 

 

الدكتور// هاني عبد الظاهر

Facebook Comments

شاهد أيضاً

كتاب الرقية الشرعيه احمد غنيمي الشامي

مهارات الرقية الشرعية .. حمل الكتاب مجانا ..

[ad id=”66258″]   يكتب الفيلسوف  / أحمد غنيمى الشامي فى الرقية الشرعية كتاب بعنوان مهارات الرقية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *